بحث عن التلوث البيئي مع مقدمة وخاتمة ومراجع

يقدم لكم موقع ملزمتي التعليمي بحث متكامل عن التلوث البيئي، وهو من المواضيع الهامة التي رأت أسرة الموقع أن هناك حاجة لعمل بحث متكامل مع المقدمة والخاتمة والمراجع فتابعوا معنا هذا البحث المفيد.

مقدمة بحث عن التلوث البيئي

تعتبر البيئة هى كل شيء حول الإنسان من مواد حية أو غير حية وكائنات حية وعلاقات متبادلة بين كل تلك العناصر، وذلك بهدف أن تستمر الحياة، وطبقاً للتعريف السابق للبيئة فنجدها تُمثل كل ما قام الله سبحانه وتعالى صنعه وإبداعه كالإنسان والحيوانات والأشجار والبحار والمحيطات والتربة وكل ما يوجد في الكون.

وقد خلق الله تعالى كل ذلك بإتقان واتزان ودقة، وعلى كل إنسان أن يحافظ على ما حوله من مكونات البيئة ويحميه من أي مصدر تلوث من الممكن أن يهدد هذا النظام المحكم، وتلوث البيئة يحدث عندما يتم الخلل بمحتويات الطبيعة من خلال إدخال ملوثات إليها، فهذا يجعل هناك عدم توازن وتأثير سلبي على كل كائن حي موجود.

وتلوث البيئة له أشكال كثيرة، فقد يكون على شكل مادة كيميائية أو طاقة، ومهما اختلفت المسميات كلها تندرج تحت الملوثات، ولن نطلق كلمة ملوثات بشكل جزافي وإنما نطلق كلمة تلوث على ما يزيد عن الحد المسموح.

أقرأ أيضًا: بحث عن الحد من التلوث

بحث عن التلوث وأنواعه

أنواع التلوث البيئي

البيئة تتلوث بعدة أنواع، منها التلوث الذي يصيب الهواء والتربة والماء وكلها أنواع وأسباب تؤدي إلى هذا التلوث، ولكن هنا سوف نذكر الأنواع الشهيرة للتلوث البيئي وهى كالتالي :

التلوث الهوائي

يحدث هذا النوع من التلوث عندما تدخل غازات ضارة وغبار ودخان إلى الغلاف الجوي، فيؤدي هذا إلى حدوث التغيرات الفيزيائية والبيولوجية والكيميائية، وهذا أمر له تأثير سلبي على كل كائن حي يعيش على الأرض.

التلوث المائي

هذا النوع من التلوث يحدث نتيجة نشاط بشري، يؤدي إلى أن تدخل المواد الضارة إلى المسطحات المائية، كالبرك والمحيطات والأنهار والمحيطات، لكن وصدق القول لابد أن نشير إلى أن هناك تلوث مائي يحدث نتيجة الكوارث الطبيعية، مثل : الزلازل – البراكين – الفيضانات – الأعاصير.

مما يؤثر على الحياة الكاملة على الكائنات الحية التي تعيش داخل المياه وكذلك النباتات التي تتواجد بالقرب من مصادر المياه، والإنسان أيضاً يتأثر بمثل هذا النوع من الملوثات، فيصاب بأمراض الكلى وأيضاً الكثير من الأمراض الأخرى الخطيرة.

تلوث التربة والأرض

المقصود بتلوث التربة والأرض هو التدهور الذي يصيب تربة الأرض وسطحها مما يؤدي إلى تدميرها بشكل مباشر أو غير مباشر، ويحدث ذلك بسبب النشاط البشري الذي يحد من الرقعة الزراعية ويحل محلها الأراضي السكانية، ومن أمثلة تلوث التربة والأرض هو اختفاء الغابات وإختفاء أراضي زراعية ذات مساحة واسعة.

التلوث الضوضائي

يُعد هذا النوع من التلوث من الملوثات المستحدثة التي تم إكتشافها مؤخراً، فقد أكدت الأبحاث بوكالة ناسا الفضائية أن الضوضاء والأصوات العالية التي تخرج من كوكب الأرض من الممكن أن تساهم في تآكل طبقة الأوزون، كما أن هذا النوع من الملوثات يسبب ضعف السمع وإضطراب النوم، وغيرها من المشاكل النفسية والعصبية التي تؤثر على الإنسان بل والحيوان أيضاً سلباً.

تلوث حراري

هذا النوع من التلوث يحدث نتيجة إنخفاض أو إرتفاع درجات الحرارة المفاجئة بالمسطحات المائية، مما يجعل هناك تغيير كامل مستويات الأكسجين، مما يضر النظام البيئي ككل، وهذا أيضاً بفعل النشاط البشري والغير بشري أيضاً.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن التلوث واضراره بالعناصر

بحث عن أثر الحروب في تدمير البيئة

تلوث ضوئي

هذا النوع من التلوث ظهر حديثاً، وخاصةً عندما إستخدم الإنسان التكنولوجيا إستخداماً سيئاً، فقد إستخدم الأضواء المفرطة الصناعية التي غيرت إضاءة الطبيعية للبيئة، مما جعل هناك عدم اتزان في النظام البيئي ككل، وهذا الأمر أثر بشكل سلبي على سلامة الإنسان وأيضاً الحياة البرية وحياة النباتات، ومن أهم أسبابه هو الاستهلاك المفرط للطاقة لتوليد الضوء.

أثر التلوث البيئي على الحياة

يتسبب التلوث بكل أنواعه في الكثير من الأضرار على البيئة، منها ما يلي :

الكائنات الحية

كل ما سبق ذكره من أنواعاً التلوث يسبب موت الأعداد الكبيرة من المخلوقات الحية على وجه الأرض، فعلى سبيل المثال، عند تلوث الماء لا تصل النسب الكافية من الأكسجين إلى الكائنات التي تحتاج إليه، كما أنه يعمل على عدم توفير الكميات الكافية من الضوء حتى تتم عمليات البناء الضوئي، لذلك تموت النباتات.

أما التلوث المائي فيؤدي أيضاً إلى إمتزاج مواد سامة كأكسيد الكبريت والنيتروجين مما يؤدي إلى موت الثروة السمكية بما يسمى المطر الحمضي، ولا ننسى أن هناك بحار تلوثت بسبب ما تسرب إليها من نفط ماتت على أثرها اختفت إلى الأبد سلالات بأكملها من الأسماك البحرية.

مشاكل صحية

تسبب الملوثات الخاصة بتلوث الهواء والتربة والضوضاء والماء إلى إصابة الإنسان والكائنات الحية بالكثير من المشاكل، فالإنسان يصاب بأمراض الجهاز التنفسي وأنواع عديدة من السرطانات وأمراض الرئة والكلى والقلب والأوعية الدموية والطفح الجلدي أمراض الكبد ومشاكل الأذن والعين.

الإحتباس الحراري

تنطلق من المصانع الغازات السامة مثل ثاني أكسيد الكربون، وهو الغاز المسئول عن إختلاف درجات الحرارة في الآونة الأخيرة، وهو غاز يعمل على ارتفاع درجة حرارة السطح الخارجي من الأرض، وهذا أدى إلى حدوث كوارث طبيعية كثيرة.

أهمها الفيضانات والأعاصير، بسبب إرتفاع هذه الحرارة حدث ذوبان الجبال الجليدية القطبية، والتي تهدد أنحاء العالم بفيضانات مدمرة وخاصةً على السكان الذين يتواجدون بالمناطق الساحلية.

تآكل طبقة الأوزون

تسبب النشاط البشري في إنتاج الكثير من المواد الكيميائية التي تضر البيئة مثل مُركب الكلوروفلوروكربون، هذا المُركب هو السبب الرئيسي في تآكل طبقة الأوزون التي تعمل على حماية الأرض من أي ضرر ناتج عن الأشعة فوق البنفسجية.

تأثير سلبي على التربة

إستخدم الإنسان المبيدات الحشرية والأسمدة الصناعية بإفراط، مما أدى إلى إصابة التربة نقص في الخصوبة، هذا بالإضافة إلى ما يتسرب في التربة من خلال الماء من مواد كيميائية ناتجة عن نفايات الصناعة، مما أضر بالنبات ونموه، وهذا ينعكس على الإنسان وكل الكائنات الحية.

كيفية السيطرة من التلوث

  • هناك الكثير من الخطوات التي يجب أن يتم إتباعها من أجل الحفاظ على البيئة والأهم هو الحفاظ على الكائنات الحية بأنواعها، ومنها هي السيطرة على مخلفات المصانع التي تلقي في كل مكان وتسبب أضراراً وخيمة، فيجب الإتفاق على مكان مخصص للتخلص منها بالاتفاق مع وزارة البيئة.
  • كما يمكننا أن يبدأ كل شخص بنفسه من أجل الحياة، فإذا تم ضرر البيئة فلن تضر سوى الإنسان نفسه، ولهذا فيجب أن يكون لدينا وعي كامل عن نشر الوعي بين بعضنا البعض من ناحية العمل على استخدام المياة النظيفة بدلاً من الشرب من مياه الصرف الصحي الملوثة، حتى نستطيع السيطرة على هذه الأزمة قبل أن تتضخم أكبر من ذلك، الأمراض التي تنتشر نتيجة للتلوث مميتة.

خاتمة بحث عن التلوث البيئي

قدمنا لكم بحث متكامل عن تلوث البيئة وأنواع تلوث البيئة وما تسببه من أضرار على الحياة بمختلف نواحيها، وفي نهاية البحث نتمنى أن نصل إلى عدة حلول للحد من هذا الخطر الذي يهدد حياة كل الكائنات الحية على وجه الأرض، وهناك بعض الحلول المقترحة مثل : القيام باستبدال الوقود الذي يسبب تلوث الهواء وقود صديق للبيئة، وكذلك استبدال السيارات التي تعمل بالوقود بسيارات أخرى تعمل بالكهرباء، وعلى كل فرد منا أن يبدأ بنفسه، وأن يستخدم وسائل بديلة للحصول على الدفء، وأيضاً بناء منازل بنظام موفر للطاقة، كذلك سَن القوانين التي تحرم وتجرم إلقاء النفايات الصناعية والكيميائية في المياه سوف البحار أو المحيطات، ومنع أي تجاوز على المناطق الزراعية، ونشر ثقافة إعادة التدوير بين أفراد المجتمع.

مراجع البحث :.

  • ” What is Water Pollution?”, Conserve Energy Future, Retrieved 9-9-2017. Edited.
  • ” What is Land Pollution?”, Conserve Energy Future, Retrieved 10-9-2017. Edited.
  • ” Understanding Noise Pollution”, Conserve Energy Future, Retrieved 9-9-2017. Edited.
  • ” What is Thermal Pollution?”, . Conserve Energy Future, Retrieved 9-9-2017. Edited.
  • ” What is Light Pollution?”, Conserve Energy Future, Retrieved 10-9-2017.Edited.

مقالات أخرى:

موضوعات من نفس القسم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.