بحث عن الوطن والإنتماء إليه

بحث عن الوطن والإنتماء إليه، يعتبر مفهوم الانتماء الوطني من المفاهيم التي أصبحت أكثر إنتشاراً في عالمنا الحالي، ويتكرر هذا المصطلح كثيراً خلال وسائل الإعلام، ويتكرر خلال حياتنا اليومية، ولقد تناول العديد من الكتاب مفهوم الانتماء الوطني، وذلك في خلال بعض البحوث التربوية، والعديد من الكتب والمؤلفات، ويعتبر مفهوم الإنتماء من المفاهيم الهامة التي يجب أن نلقي الضوء عليها لما تمثله من أهمية كبيرة وتربوية ودينية، وسوف نعرض خلال هذا البحث عن الوطن والإنتماء لمفهوم الوطن والانتماء والمواطنة، الهوية الوطنية، والانتماء الوطني، وواجبات المواطنين تجاه وطنهم، دور التعليم في غرس الانتماء للوطن، والانتماء في الإسلام.

مقدمة بحث عن الوطن والانتماء إليه

يعرف الوطن لغويا بأنه المكان الذي يأوى إليه الفرد ويسكن فيه ويتخذه مقاما، وإليه يكون انتمائه سواء ولد أو لم يولد فيه .
ويعرف إصطلاحًا بأنها الأرض التي يقيم عليها الفرد فيكتسب صفة المواطنة ويكوّن مع شركائه في الوطن ما يعرف الشعب الواحد الذي يقع على عاتقه حماية الوطن والدفاع عنه من أي اعتداء بالداخل أو الخارج والعمل على تنميته سياسيًا واقتصاديًا واجتماعيًا و حماية رقعته ضد أي اعتداء.

شاهد ايضًا : بحث كامل عن النحل وفوائده للإنسان

مفهوم الانتماء للوطن

الانتماء يعرف إصطلاحاً بأنه هو الانتماء والانتساب للوطن بالمشاعر والفكر والوجدان، ويعتز الفرد بوطنه و بالإنتماء لهذا الوطن، ويرتبط الإنسان بوطنه بالمكان والفكر والوجدان، ويعتبر حب الوطن واجب وطني ينشأ ويكبر مع الإنسان منذ الصغر.

  • وينمو هذا الشعور بالانتماء من خلال مؤسسات الدولة مثل الإعلام والمدرسة والأسرة كذلك، ويظهر هذا الانتماء للوطن من المواطن في خلال سلوكياته ومواقفه الإجتماعية.
  • هذا ويعتبر الإنتماء من الحاجات الأساسية و الهامة حيث تجعل الفرد يشعر بالروابط القوية التي تربطه مع أبناء الوطن الواحد، والأرض الواحدة، بل وتجعل الفرد يفتخر بوجوده بهذا الوطن والإنتماء إليه.

دور التعليم في غرس الانتماء للوطن

تلعب المدرسة دوراً هاماً في زراعة وتنمية روح الانتماء والمواطنة وحب الوطن وذلك من خلال ما يلي :

  • يجب أن يغرس حب الوطن في الطلاب منذ الصغر، واعتبار هذا الطالب فرد مهم من أفراد المجتمع، ويجب أن يطلع الطالب ويتعرف على كل الأمور التي تحدث في وطنه، وذلك من خلال نشاط  الإذاعة المدرسية مثلاً.
  • تعريف الطلاب على قيمة إحترام وتقدير وطاعة الحاكم ، وتعريف الطالب كذلك على الدور الذي يلعبه ولاة الأمر في حفظ سلامة وأمن الوطن.
  • تعليم الطالب المشاركة في الحياة الاجتماعية والسياسية داخل وخارج المدرسة.
  • تعليم الطالب الأخلاق الحميدة وغرس القيم الإسلامية، وغرس قيمة الإنتماء للطالب من خلال النشاطات المختلفة بالمدرسة.
  • تعليم الطالب الإهتمام بالناس والاهتمام بالمشاركة الاجتماعية لمساعدة الغير، لأن ذلك يعمل على رفع قيمة الانتماء وحب أفراد الوطن الواحد، وغرس قيمة التعاون بين المواطنين لبناء هذا الوطن.
  • تعليم الطالب على المناقشة الإيجابية، وتقبل الرأي والرأي الأخر، وتعليم الإتجاهات الإيجابية داخل المجتمع.
  • تعود الطالب على إحترام عادات وتقاليد المجتمع وإحترام كافة النظم والقوانين الموجودة بالبلد.
  • تعليم الطالب كيفية احترام قيمة التاريخ والحضارة في بلادة، والمحافظة على هذا التاريخ، وكذلك المحافظة على ثروات الوطن.

واجبات المواطنين تجاه وطنهم

الولاء الكامل للوطن والانتماء له

المقصود بالولاء هنا هو الولاء للمكان، أي أرض الوطن، والولاء للنظام السياسي، بأن يرضى المواطنون على النظام السياسي القائم في البلاد ويحترموه، بالإضافة إلى طاعة ولي الأمر أو الحاكم، فقد قال تعالى :” يأيها الذين أمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم” (59: النساء).
كذلك كم أشكال الولاء للوطن هو تقديم المصلحة العامة على المصلحة الخاصة، وإذا تعارضت مصلحة المواطن مع مصلحة الوطن فإن المواطن يقدم مصلحة وطنه.

شاهد ايضًا : بحث عن الحاسب الآلي ومكوناته

 الدفاع عن الوطن

إن من واجب المواطن تجاه وطنه عليه أن يدافع عن سلامة أراضي الدولة، من كل معتدي ومغتصب، ويقدم الإنسان نفسه وماله في سبيل الحفاظ على أراضي الوطن، وذلك دون استثناء أي مواطن، فكل مواطن داخل الوطن مكلف بحماية وطنه وأرضه، قال تعالى : ﴿لا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُمْ مِنْ دِيَارِكُمْ أَنْ تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ﴾[الممتحنة:8].

 احترام النظام العام للوطن

يجب على كل مواطن أن يحترم نظام دولته، ولا يخالف هذا النظام السياسي المطبق داخل وطنه، ويجب معاقبة كل من يمس هذا النظام السياسي الموضوع للبلاد، لأن ذلك يعرض البلاد للخطر.

 احترام قوانين البلاد

على كل مواطن يعيش على أرض وطنه أن يحترم القوانين المطبقة في البلاد، وهذه القوانين الوضعية التي يقوم بوضعها المجلس النيابية في البلاد، وتمثل هذه القوانين مصلحة المواطن، وكذلك يتم وضع عقوبات مشددة لكل من يخالف قوانين البلاد.

إحترام خصوصيات المواطنين

لا يجوز أن يعتدي أحد المواطنين على الآخر بإختراق خصوصياته، حيث لا يجوز لأي مواطن أن يخترق خصوصيات أي مواطن، أو التجسس عليه، حيث يعتبر ذلك انتهاك لحرية وخصوصية المواطن، كذلك يجب عدم الاستخفاف بأي مواطن داخل البلد يختلف معه في الدين او العقيدة او العرق او اللون وغيرها من الاختلافات، ولا يجب السخرية من مواطن آخر، بل يجب احترام حقه في الخصوصية، وللمواطن المختلف في العقيدة الحرية في ممارسة شعائره الدينية وبناء الكنائس.

 إحترام حضارة الوطن ولغته ومقدساته

المواطن يحترم تاريخ وحضارة بلده، ويفتخر بها وأصوله وبلغته، حيث يلاحظ مؤخرا تعامل العرب باللغة الإنجليزية، ولا يفتخرون بلغتهم العربية الجميلة، حيث أصبح ذلك شكل من أشكال عدم الانتماء للغة او عرق معين، مع أن العرب يعتزون بلغتهم ولا يتكلمون إلا بها في كل مكان في العالم.

كذلك على المواطن أن يحترم حضارته وثقافته، وكذلك يفتخر بها امام العالم أجمع، حيث يفخر المواطن أمام العالم أجمع بتاريخ وطنه وحضارته، لهذا يجب أن يدرس المواطنون تاريخ وطنهم جيداً ويتعلمون منه ولا يفرطوا فيه أبداً، وأن يكونوا حريصين على نقل هذا التاريخ عبر الأجيال.

كيف تنمي حب الوطن بداخلها

  1.  إن حب الوطن هو الدافع الذي يجعل الإنسان يدافع عن وطنه بكل قطرة من دمه وذلك بدافع حماية الوطن.
  2. أن نقوم بتقديم كل الجهد من أجل البناء ونتقدم بالوطن نحو الأمام سياسياً واجتماعياً واقتصادياً .
  3. أن يقوم كل فرد بمحاربة الإرهاب، ولا يقتصر الأمر على الجيش والشرطة فقط.

شاهد ايضًا : بحث عن أثر الحروب في تدمير البيئة

الانتماء في الإسلام

لقد حثنا الدين الإسلامي الحنيف على إحترام لأوطان وتنمية روح الانتماء وحب الوطن، وقد كان نبي الله إبراهيم عليه السلام يحب وطنه مكة المكرمة وكان يدعوا ربه لها من فرط حبه لها: {وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ اجْعَلْ هَذَا بَلَدًا آمِنًا وَارْزُقْ أَهْلَهُ مِنَ الثَّمَرَاتِ مَنْ آمَنَ مِنْهُمْ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ قَالَ وَمَنْ كَفَرَ فَأُمَتِّعُهُ قَلِيلًا ثُمَّ أَضْطَرُّهُ إِلَى عَذَابِ النَّارِ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ} [البقرة: 126].

كذلك كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعو لـ مكة لأنها أحب البلاد إلى نفسه، وعندما خرج منها مهاجراً كان ذلك رغماً عنه وهو لم يكن يطيق فراق وطنه فقال عليه الصلاة والسلام داعياً لمكة المكرمة،  اللهم اجعل بالمدينة ضِعْفَي ما جعلتَ بمكة من البركة»؛ رواه البخاري ومسلم.

شاهد ايضًا : بحث عن دور المواطن في المحافظة على الأمن

خاتمة بحث عن الوطن والانتماء إليه

وفي نهاية هذا البحث عن الوطن والإنتماء، فإننا حاولنا أن نتوصل لمفهوم الإنتماء والمفهوم الوطن، وكذلك عرضنا لدور التعليم لتنمية روح الانتماء، وواجبات المواطن تجاه وطنه، وكذلك الانتماء في الإسلام وكيف اهتم الإسلام بث روح المواطنة للأفراد من أيام سيدنا إبراهيم عليه السلام، وفي الختام أوصيكم بحب أوطانكم والافتخار وحضارتها ولغتها وثقافتها.

موضوعات من نفس القسم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.