ما هي اضرار مشاهدة الأفلام الإباحية

ما هي أضرار مشاهدة الأفلام الإباحية، نقدم لكم اليوم على موقع ملزمتي موضوع عن أضرار الأفلام الإباحية وسوف نعرض في هذا الموضوع تعريف الأفلام الإباحية، وأضرار الأفلام الإباحية، كيفية الإقلاع عن مشاهدة الأفلام الإباحية.

أضرار الأفلام الإباحية

الأفلام الإباحية انتشرت في الآونة الأخيرة انتشار كبير بين الشباب، وللأفلام الإباحية أضرار كبيرة جداً على الشباب، والتي منها انتشار الرزيلة والإباحية بين الشباب، وكذلك تؤثر سلباً على صحة الشباب، وقد تؤدي إلى اتجاه الشباب إلى الشذوذ الجنسي، لهذا يجب أن يتوقف الشباب عن مشاهدة مثل هذه الأفلام لما لهذه الأفلام من أضرار كثيرة والتي سوف نعرضها في هذا الموضوع.

شاهد أيضًا: أضرار العنف ضد الأطفال وأثاره النفسية والاجتماعية

تعريف الأفلام الإباحية

يُقصد بالأفلام الإباحيّة تلك الأفلام التي تقوم بعرض مشاهد لرجالٍ ونساءٍ دون ستر أجسادهم ودون مراعاة الآداب العامة، إمّا باستعراض أجسادهم وأبدانهم العارية، أو بتصويرهم ضمن مشاهد يمارسون فيها علاقاتٍ جنسية، ويقوم المُتابع بمشاهدة هذه الأفلام عبر إحدى وسائل التكنولوجيا المُنتشرة، كالتلفاز أو الهاتف الذكّي، أو أجهزة الحاسوب، ممّا يُؤدّي طولُ التّحديق لهذه الأفلام -بصرفِ النّظر عن محتواها-عبر هذه الوسائل إلى إجهاد العينين، وإضعافٍ البصر، وإهدار الوقت دون أدنى قيمة.

أضرار الأفلام الإباحية

للأفلام الإباحية أضرار عديدة والتي منها ما يلي:

التأثير السلبي على المخ

العديد من الأبحاث أثبتت الـتأثير السلبي على المخ الذي ينتج عن مشاهدة الأفلام الإباحية، حيث أن مشاهدة مثل هذه الأفلام بطريقة مستمرة يؤدي إلى نوع من أنواع الإدمان مثل المخدرات والكحول، ومثل هذا السلوك يؤدي بالإنسان إلى اندفاع مادة الدوبامين التي تجلب للإنسان اللذة والسعادة المؤقتة، والتي تدفع الإنسان لممارسة مثل هذا الفعل مرات عديدة، ويؤدي ذلك إلى تغيرات كثيرة في المسارات العصبية للأشخاص وهذا يسمى ب”اللدونة” (بالإنجليزية: plasticity) أو “اللدونة المشبكية” (بالإنجليزية: synaptic plasticity).
كذلك تعمل مشاهدة مثل هذه الأفلام على تقليص حجم النواة المخططية في المخ، وهذه المنطقة تتعلق بمعالجة المكافآت عندما يشاهد الإنسان هذه الأفلام يصبح الاتصال قليل بين النواة المخططية وبين قشرة المخ في الجبهة، ويؤدي هذا إلى عدم قدرة الفرد في التحكم في السلوكيات المندفعة والقرارت التي يتخذها الشخص.

الضعف الجنسي

ثبتت دراسة إيطالية أن ارتفاع نسبة مشاهدة الأفلام الإباحية على المواقع الإباحية بين المراهقين تتسبب في فقدان الشباب للرغبة الجنسية، وكذلك فقدان التفاعل الرومانسي الذي يتم بين الزوج والزوجة، ولهذا يتسبب مشاهدة مثل هذه الأفلام إلى انعدام الرغبة الجنسية وكذلك الضعف الجنسي لدى الكثير من الشباب، وقد قالت الطبيبة النفسية نيكول براوس (Nicole Prause) أنّ الأشخاص الذين تتعارض قيمهم الشخصية مع مشاهدة الأفلام الجنسية يتعرضون لخجل عام حول الجنس في الواقع، ويؤثر ذلك على أدائهم الجنسي.

شاهد أيضًا: ما أضرار الضرب على الوجه

ارتفاع نسبة المشاعر السلبية

عند مشاهدة الشباب للأفلام الإباحية يلجأ الفرد للعزلة لمرات عديدة، وبعدها يبدأ الشاب يشعر بالوحدة، وكثرة مشاهدة هذه الأفلام الإباحية تجعل الشاب يشعر بالوحدة، وكذلك يشعر بالفراغ العاطفي، وتنعدم علاقاته الاجتماعية مع الأفراد، لان هذا العالم هو عالم افتراض ووهمي وغير واقعي، ولا يمكن أن يغطي الإنسان احتياجه من خلال مشاهدة مثل هذه الأفلام، كذلك يشعر الفرد بتدني نظرته لنفسه، ويزيد لديه القلق والإحباط والتوتر، ومن الممكن أن يفتح لهؤلاء الشباب باب الإدمان.

السادية

قد يؤدي مشاهدة المراهقين لأفلام الإباحية لفترات طويلة إلى التحفيز لممارسة الرزيلة وكذلك ممارسة أفعال شاذة مثل الجنس الجماعي والسادية أو قد يصل الأمر إلى ممارسة الجنس مع الحيوانات، والذي يؤدي إلى إصابة الفرد بالأمراض مثل الإيدز.

الابتعاد عن الدين

تساعد مشاهدة الأفلام الإباحية لفترات كبيرة على ابتعاد الإنسان عن دينة، حيث تعمل المعصية في القلب على غلق القلوب وسوادها، ومشاهدة عورات الآخرين تعتبر من المحرمات الكبرى التي نهى عنها الله تعالى ورسوله، لهذا فإن مشاهدة هذه الأفلام حرام شرعاً، ومن دور الإسلام المعروف محاربة المحرمات والانتهاكات التي يمارسها الإنسان ضد الدين الإسلامي، قال تعالى في محكم التنزيل: “قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ” صدق الله العظيم.

وقد وردَ عن النَّبيِّ -صلى الله عليه وسلَّم-: “كُتِبَ على ابنِ آدمَ نصيبُهُ منَ الزِّنا، مدرِكٌ ذلِكَ لا مَحالةَ، فالعينانِ زناهما النَّظرُ، والأذُنانِ زناهما الاستماعُ، واللِّسانُ زناهُ الكلامُ، واليَدُ زناها البَطشُ، والرِّجلُ زناها الخُطا، والقلبُ يَهْوى ويتمنَّى، ويصدِّقُ ذلِكَ الفرجُ ويُكَذِّبُهُ”، فالعينُ تزني وزناها النظر، ومشاهدة الأفلام الإباحية زنا للنظر والعياذ بالله.

أضرار خاصة بالمجتمع

انتشار الرزيلة في المجتمعات وانتشار تدني الأخلاقيات، وخسارة المجتمعات للأفراد والقيم التي يتبناها المجتمع، والذي يؤدي إلى الخسارة الاجتماعية والاقتصادية، كذلك انتشار العنف ضد المرأة وضد الأطفال، وكذلك انتشار الاعتداءات الجنسية ضد المرأة والأطفال.

شاهد أيضًا: أسباب العنف الأسري وأضراره

كيفية التوقف عن مشاهدة الأفلام الإباحية

هناك خطوات يجب على الشباب إتباعها لكي يتوقفوا عن مشاهدة مثل هذه الأفلام الإباحية وهي كما يلي:

  • من اهم الخطوات في التوقف عن متابعة الأفلام الإباحية هي التوجه إلى الله عز وجل بكل جوارحك، والتوقف فوراً عن فعل مثل هذا الذنب، والله تعالى يحب المؤمن التائب عن الذنب، ويغفر له كل ما فعل من سيئات.
  • المسلم المتوقف عن مشاهدة هذه الأفلام يرزقه الله عز وجل بالزوجة الصالحة بالحلال، التي تحفظه.
  • قضاء الوقت في عمل أشياء مفيدة مثل القراءة النافعة أو مشاهدة الأفلام العلمية النافعة للشباب.
موضوعات من نفس القسم