ما هو تعريف العنف

ما هو تعريف العنف وسيلة خاطئة للغاية ولا يمكن أن تطور أي أسرة أو بيئة أو مجتمع مهما كان، فنجد أنه انحدار وتراجع إلى الوراء وليس للتقدم والتطور، لذلك نجد أن العنف يمكن أن يسبب مشاكل لا يمكن أن نتخيلها مهما حدث، فمنها التعامل السيئ والجرائم أيضًا، ونجد أنه لابد من منع هذه المظاهر، لذلك سوف نعرف ما هو تعريف العنف وكيف يحدث وطرق التخلص منه من خلال هذا المقال.

العنف ومساوئه

  • ما هو تعريف العنف ما هو إلا أذى وقسوة تستعمل بأكثر من لغة، من نفس، أو لفظ أو جسد، ونرى أن التعامل بهذه الطريقة ينتج عنه انحدار كبير في المجتمع فلا ينتج إلا تدمير وعدم تطور، لذلك نجد أنه لا يتمثل إلا في مساوئ فقط، فلا نجد تطور ملحوظ في مجتمع مليء بالعنف، ونرى أن هذا لن يفيد في جعل الدول تتطور إن كان هناك أي نوع من العنف بها، كذلك سنجد أنه لن يوجد تعلم في مدرسة بها عنف، ولن يوجد تربية في أسرة بها عنف، فكل هذا يجعل من العنف خطر يهدد حياة المجتمع بأكمله.
  • فلا يمكن أن نرى أي دولة متقدمة بها عنف مهما حدث، بل نجد أن هناك عقوبات مشددة لمن يستخدم هذا العنف لكي لا ينتشر في أماكن أخرى ومع أفراد آخرين، فالحد من هذه الظاهرة من أهم ما يجب فعله لكي لا نندم بعد ذلك، فالدولة التي تسيطر بشكل كلير على العنف قبل أن ينتشر فهي بذلك تحارب وباءًا، فهو بالفعل مماثل في خطره على المجتمع بشكل عام، لذلك على المجتمع نشر هذه المساوئ والحد منها، ويجب أيضًا وضع قواعد صارمة لكي لا يحدث العنف مرة أخرى، ويسبب هذه المشاكل التي نحن بصددها دائمًا.

شاهد أيضًا: حلول العنف المجتمعي

ما الأسباب التي يمكن أن تدفع إلى العنف

  • نجد أن هناك أسر بها تعنيف لأحد الأشخاص خاصة الأم أو الطفل، فيصبح هناك عنف متخذ من خلال أذيتهم عبر الألفاظ أو البدن.
  • تحديد المقارنة التي تتم عندما نرى هناك شخص أفضل من طفلك أو أفضل من شخص بالأسرة فتحدث هذه المقارنات التي تجعل هناك عنف شديد.
  • عدم العمل، فيصبح هناك نسبة بطالة كبيرة تجعل الأشخاص في عنف.
  • النقص المتمثل في التعليم، وهذا بدوره يسبب الجهل الذي بدوره يؤدي إلى العنف.
  • التطرف والانحياز لأي جماعة يجعل هذه الجماعة لديها عنف أمام أي فرد ليس معها، لذلك يصبح العنف شديد بسبب ترابطهم ووحدتهم معًا.
  • الغيرة التي تجعل الأشخاص ينظرون إلى من هم أغنى منهم بشكل عنيف ومخيف فيولد داخلهم غيرة كبيرة مسيطرة عليهم.
  • العنف المستخدم في بعض المواد التليفزيونية والمسلسلات الهابطة التي تؤثر كثيرًا على الأفراد وخاصة الشباب، فيقومون بالتقليد دون وعي ويتولد أمامهم عنف بسبب هذا الشيء.
  • إصابة البعض بالجنون فيصبح غير قادر على السيطرة على ما يفعل، ويرتكب كل فعل خطر وعنيف بدون وعي منه، فلا يمكنه التفريق بين ما يفعله.
  • أصدقاء السوء الذين يغيرون تربية الشخص تمامًا، فإن كان الشخص على خلق وقام بالدخول في وسط أصدقاء السوء لفترة طويلة تغير هذا الخلق بطريقة كبيرة للغاية، حيث يتأثر بهم وبعنفهم ويصبح مماثل لهم في كل التصرفات حتى وإن كان ليس مقتنع بها.
  • فقدان الاحترام لدى البعض مما يجعل طريقة الحوار تأخذ طابع غير صحيح فيولد العنف حتى في الحوار.

نصائح وحلول من أجل القضاء على العنف

  • علينا أن نعرف أنه يجب أن نقضي على أي أثر للعنف لأنه يعتبر من أخطر الأفعال في المجتمع ولا يجب أن نقف عاجزين أمامه بل ننتصر عليه ونتحد من أجل عدم وجوده.
  • عاينا بنشر الوعي بين الجميع من خلال عمل ندوات تعمل على هذا الوعي اللازم للأفراد جميعًا، وتوضح أسبابه ومساوئه في المجتمع، وتأثيره السلبي على الأفراد.
  • الحرص دائمًا على التعليم، فالعلم وسيلة جيده للقضاء على أي جهل وبطالة وهم بدورهم سببا من هذا العنف.
  • عدم الانسياق وراء الاهتمام بعمل أي طفل وهو صغير، فلا يجب أن لا يعيش الطفل سنه، ولكن علينا الرعاية الكاملة له وعدم جعله ينساق إلى العنف.
  • لابد من استغلال أي وقت فراغ، فلا يجب أن نتعامل مع أوقات الفراغ بصورة سلبية ولكن علينا أن نستغلها بطريقة صحيحة وهي القراءة والكتابة وأيضًا الخروج للتمتع مع الأصدقاء.
  • الاهتمام بالبعد الكامل عن أصدقاء السوء، وهذا أيضًا دور مهم للغاية من جانب الأهل، فلابد أن يعرفون أصدقاء أبنائهم جيدًا لكي يبعدوهم عن أي صديق سوء من شأنه تدميره وجعله فردًا غير صالح في المجتمع.
  • لابد من المناقشة والحديث الكامل مع الأبناء لفهم ما يدور في رأسهم فإن كان صائب فنشجعهم عليه، وإن كان غير ذلك نرشدهم إلى الصواب.
  • لابد من الحرص على عدم مشاهدة أي أعمال عنيفة في التلفاز لكي لا يؤثر على الفرد ويصبح بهذا النمط العنيف.

شاهد أيضًا: بحث عن العنف اسبابه واضراره كامل

دور الأهل في تجنب العنف لدى الأبناء

  • إن للأهل أهمية كبيرة في تخطي أي مشكلة عنف تحدث وهذا عن طريق المتابعة مع الطفل، فلابد أن نعلم جيدًا الخطوات التي يسير عليها الأبناء، كذلك علينا دعوة أصدقائهم للمنزل لمعرفة طريقة تفكيرهم جيدًا، فالمتابعة مع الأبناء من أهم الوسائل التي يجب أن نراعيها لتجنب العنف، كذلك علينا أن نبعدهم تمامًا عن أي عنف في التلفاز وتبديله بأشياء هادفة للتعلم منها.
  • لابد من أن نبعد الأبناء عن أي مشاحنات أسرية تحدث بين الأب والأم، ولا يجب أن تزيد هذه المشاحنات بينهم فعليهم أن يتعاملون بطريقة جيدة ومناسبة لكي لا يحدث أي عنف بينهم، كذلك علينا تجنب إهانة الأطفال بسبب أي مشكلة لا علاقة له بها من أجل تفريغ طاقة الغضب التي بداخلنا.
  • لابد من أن يسيطر الأهل على جميع المشاكل بطريقة مناسبة لكي ينشأ جيل غير غاضب يتعامل بطريقة حسنة مع الجميع، فالطريقة الجيدة هي مفتاح للعديد من الأبواب التي لا يمكن دخولها، فنرى أن الأبناء يسعدون بهذا وتكون حالتهم النفسية جيدة.

ما النتائج المترتبة على وجود العنف في المجتمع

نجد أنه من أشد الأمور خوفًا على المجتمع هو العنف، فهو يترك أثار سلبية كليرة منها:

  1. انهيار أخلاق الأفراد وكذلك المجتمع، فلا يكون هناك أي تقدم نحو الصالح لا للفرد ولا للمجتمع بأكمله، فيصبح هناك تراجع بدون وعي أو هدف.
  2. انتشار الجرائم بطريقة كبيرة للغاية وعدم الأمن والأمان مما بجعل هناك حالة من الخوف والذعر دائمًا من كل من حولنا.
  3. عدم التقدم في شتى المجالات بسبب الجهل وعدم الاهتمام بالعمل، فهذا يجعل الدولة تتراجع بشكل كبير يسبب الفقر والمهانة للدول.
  4. يسبب العنف العديد من الآثار النفسية السيئة التي تجعل الفرد محطم كليًا، فهذا العنف الواقع عليه يسبب له أمراض نفسية مؤثرة عليه بشكل مؤذي للغاية، فهذا يجعله فردًا فاسدًا بسبب ما مر به من ضغوطات كبيرة جعلته يكره كل من حوله ولا يحب التعامل معهم أبدًا فينتج جرائم لا حصر لها نتيجة ذلك الشعور السيئ والحقد الذي أصبح بداخله تجاه الأخريين، خاصة من هم أعلى منه في الحالة المادية، بحيث أنه بسبب عنفه أصبح لا يملك أي عمل جيد يتحصل من خلاله على ما يريد، فنتج عن ذلك هذا الحقد الكبير تجاه المجتمع بأكمله.

شاهد أيضًا: أنواع وأشكال العنف ضد المرأة

لقد تناولنا شرحًا مفصلًا عن العنف وأسبابه بشكل عام، كذلك أوضحنا بعض النصائح الهامة لتجنبه، وتعلمنا دور الأهل جيدًا في عدم وجود العنف من الأساس، كذلك تناولنا النتائج المتسببة لهذا العنف وتأثيرها على المجتمع، لهذا علينا أن نحذر من هذا الخطر القاتل ونتجنبه بشكل كبير.

موضوعات من نفس القسم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.