بحث عن الايمان بالرسل والاقتداء بهم pdf

بحث عن الايمان بالرسل والاقتداء بهم pdf يجب على كل مسلم أن يؤمن بالرسل الذي اختارهم الله لينشروا الدعوة الإسلامية على الأرض، فالإيمان بالرسل مذكور في القرآن الكريم، كما أن الإيمان بالرسل وإتباع دعواتهم التي نشروها لسنوات وفي مدن كثيرة ليس اختيارياً، لأنه من لم يؤمن بهم وبالدعوة التي ينشروها في الأرض فقد كفر، ولكن كثير منا لم يعرفوا مسيرة الرسل وما واجهوه في مسيرتهم من عقبات، وسنتعرف في هذا المقال على بحث عن الإيمان بالرسل والاقتداء بهم.

مقدمة بحث عن الإيمان بالرسل والاقتداء بهم

  • قد خلق الله جميع المخلوقات من نباتات وحيوان وإنسان، فالنباتات تتغذى على مياه الأمطار، والإنسان والحيوان يستمدوا غذائهم من النباتات والمياه، فهذه دائرة تتصل ببعضها ولا يمكن الاستغناء عن أحدهم، فالرسل أيضاً خلقهم الله لسبب وهو نشر الدعوة الإسلامية في الأرض لهداية الناس.
  • فقد اختار الله الرسل ليكونوا سبباً في إيمان الناس والقضاء على الكفر والفساد الذي كان موجود في هذا الوقت، وكانوا الكفار يكرهون الرسل بشدة وكانوا يحاولون قتلهم ودائماً ما يسخرون منهم، ولكن الله كان يحميهم في كل وقت ولا يسمح بأذيتهم ومن حاول فعل ذلك من الكفار قد خسر دنيته واخرته، فهذا يبين عدل الله ورحمته.
  • كما أن الرسل لم تكن تجبر الناس على الإيمان بالله عز وجل ولكنه كان يهديهم لطريق الله، لهذا قيل عن دين الله أنه دين يسر وليس عسر، ولكل رسول كان يوجد مأزق وقع به نتعلم منه جميعاً حتى الآن، فسيدنا أيوب علمنا الصبر على ابتلاء الله، وسيدنا يوسف عرفنا أن رحمة الله وقدرته قد وسعت كل شيء، فالله لديه حكمة من كل شيء ويجب على الجميع عدم الاعتراض على قضاء الله.

شاهد أيضًا: بحث فى سفر أعمال الرسل مع المصادر pdf

الرسائل التي نشرها الرسل

  • الرسل كانت تنشر العديد من الرسائل المهمة التي أدت إلى تغيير جميع الشعوب، فقد أوحى الله للرسل برسائل ينشروها في الأرض لتعميرها وينتشر الإسلام في الأرض.
  • كانت تنتشر عبادة الأصنام في هذا الوقت وكان الكثير من الناس يعبدون الأصنام فأوحى الله إلى سيدنا إبراهيم أن يوضح للناس أن الأصنام لا فائدة منها وإنها كذبة وان الإسلام هو الطريق الصحيح والله هو الذي سيسمعهم.
  • غضب الكفار من سيدنا إبراهيم لأنه أنكر وجود آلهتهم فحاولوا حرقه بالنيران ولكن أمر الله النار ألا تلمس جسد سيدنا إبراهيم أو تؤذيه، فهنا وضح الله للكفار أن الله قادر على كل شيء وهو إذ قال للشيء كن فيكون.
  • وسيدنا موسى عندما تحولت العصا إلى أفعى وكانت هذه معجزة لا يصدقها أحد حتى قالوا أل فرعون إن هذا إلا سحر مبين، وعندما شق البحر ليهلك فرعون وأعوانه وهذه توضح قدرة الله عز وجل.
  • وقصة السيدة مريم عندما كانت عاقرًا لا تلد وكانت كبيرة بالسن، وعندما أراد الله أن تلد قد جعل في رحمها طفلاً، وهذا يبين أن على الجميع أن يؤمن بالله انه سيرزق الجميع بما يستحقه مهما طال انتظاره.

أهمية الرسل

  • لو أن الرسل لم تهدينا إلى طريق الله عز وجل لكنا جميعاً في ظلام مبين وكنا سنكفر بالله الواحد الأحد، ولكن الرسل قد نزلت لنمشي على مسيرتهم ونتعلم من جميع المعجزات التي ذكرت في القرآن الكريم وحياة الأنبياء والأحاديث، فتعلمنا أن الإيمان بغير الله يؤدي للهلاك.
  • ومن أركان الإسلام أن نؤمن بالله وملائكته ورسله، ويجب علينا أن نتعلم من حياة الرسل وأن نتعمق بها حتى نستطيع فهم أهمية الإسلام بالنسبة لنا ونستخرج الحكمة من القصة مثل الكرم والشجاعة والصبر والمغفرة.
  • أنزل الله الرسل لنتبعهم لنحارب الظلم والفساد، فقدموا الرسل الكثير من الفتاوى والحكم حتى نحكم بالعدل ولا نتبع الفساد، وإذا اتبعنا مسيرة الرسل حتى الآن لكان العالم في تغيير أفضل.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن المدينة المنورة

معجزات الرسل

  • سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم حدثت معه معجزة الإسراء والمعراج عندما أعمى الله الكفار الذين كانوا يريدون اغتياله، كما أنه أوحى له القرآن الكريم وأن يدعوا الناس إلى حفظ القرآن وكتابته حتى يستمر إلى القرون القادمة.
  • وهناك أيضاً سيدنا نوح الذي قام ببناء سفينة هو وقومه في الصحراء ونجاهم الله من الطوفان، وكانت هذه أكبر معجزة تحدث في هذا الوقت.
  • سيدنا زكريا الذي رزق بطفل بعد أن كانت زوجته عاقر وكبيرة بالسن، وكانت هذه المعجزة عبرة للناس جميعاً.
  • وسيدنا إبراهيم عندما حاول القوم الكافرون إحراقه ولكن النار لم تمسه، هذه كانت السبب في هداية الكثير من القوم.
  • سيدنا سليمان كان يستطيع التحدث مع الحيوانات والطيور، وكان يسخر الجن والرياح حتى يوضح للذين كفروا أهمية الإسلام وقدرته وأن كل شيء يحدث بأمر الله.

خاتم الأنبياء والمرسلين

  • سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم هو خاتم الأنبياء والمرسلين، فقصة محمد صلى الله عليه وسلم جميعنا نعرفها أكثر من أي قصة أخرى ولكن معظمنا لم يصل للرسالة التي أرادنا الله أن نعرفها.
  • تعلمنا من قصة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم أن الله لن يؤذي قوم إلا من كفر بالله وأراد إلحاق الأذى بالمسلمين، ولن يخسر القوم الذين يجاهدوا في سبيل الله وليجعلوا راية الإسلام في السماء دائماً وأنها لن تسقط أبداً.
  • سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم لم يكن يعرف القراءة والكتابة لكنه كتب أول آية “اقرأ” بعد أن أوحى الله له بها، فيجب علينا أن نعرف أهمية التعليم في الإسلام وتعاليم الدين والأركان الأساسية، كما إن طوال فترة دعوته كان يريد الكثير من الكفار قتله ولكن الله حماه.

ما ذكر في القرآن الكريم عن الأنبياء

  • قال الله تعالى “وتلك حجتنا أتيناها إبراهيم على قومه نرفع درجات من نشاء إن ربك حكيم عليم” (الأنعام:83).
  • قال الله تعالى “ووهبنا له إسحاق ويعقوب كلاً هدينا ونوحا هدينا من قبل ومن ذريته داود وسليمان وأيوب ويوسف وموسى وهارون وكذلك نجزي المحسنين” (الأنعام:84).
  • قال الله تعالى “قل آمنا بالله وما أنزل علينا وما أنزل على إبراهيم وإسماعيل وإسحاق ويعقوب والأسباط وما أوتي موسى وعيسى والنبيون من ربهم لا نفرق بين أحد منهم ونحن له مسلمون” (آل عمران:84).
  • قال الله تعالى “آمن الرسول بما انزل إليه من ربه والمؤمنون كل آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله لا نفرق بين أحد من رسله وقالوا سمعنا وأطعنا غفرانك ربنا واليك المصير”

ما الفرق بين النبي والرسول

  • النبي هو الذي تنزل عليه الملائكة بالوحي بأمر من الله تعالى، أما النبي هو الذي يوحى إليه في نومه بخبر يريده أن ينشره للناس.
  • كما أن الرسل أعلى منزلة من الأنبياء، لهذا سموا الملائكة رسل ولم يسموا بالأنبياء، والفرق بينهم أن الرسول نزل عليه كتاب من عند الله وشرع أمر بنشره للناس للإيمان بالله تعالى، وكان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم نبي ورسول.

شاهد أيضًا: بحث عن اسماء الرسل والانبياء مكتوبة

خاتمة بحث عن الإيمان بالرسل والاقتداء بهم

  • وفي الختام يجب أن نقتدي بالرسل لأنهم نعمة من عند الله عز وجل واختارهم الله ليكونوا سبباً في تغيير العالم، وهداية الناس إلى الطريق الصحيح، والإيمان بالله الواحد الأحد وعدم إتباع طريق المشركين.
موضوعات من نفس القسم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.