بحث كامل عن التعاون بين الناس

بحث كامل عن التعاون بين الناس

بحث كامل عن التعاون بين الناس، يقدم لكم موقع ملزمتي التعليمي بحث كامل العناصر عن التعاون بين الناس إستكمالاً لما يقدمه من أبحاث هامة في موضوعات تخص المجتمع والأفراد، فتابعوا معنا هذا البحث الشيق.

مقدمة بحث كامل عن التعاون بين الناس :.

  • الله سبحانه وتعالى خلق البشر وقام بتوزيع المهارات الخاصة والمواهب فيما بينهم، فليس من الممكن لأي بحث أكاديمي أن يجد بين فردين أي تطابق كامل، فالأفراد يختلفون في المظهر والمخبر، ونجد أن الفروق متواجدة حتى بين التوائم، ولعل هذا أحد الأسرار التي إحتفظ بها الله جل وعلى والتي ظهرت في خلقه.
  • ونتيجة طبيعية لهذه الفروق والتنوعات الكبيرة التي خلقها الله تعالى في البشر؛ ظهرت الحاجة الضرورية للتعاون بينهم في المجالات المختلفة، مما أدى لظهور مفهوم التعاون الذي لولاه ما كان هناك تطور حدث في البشرية، ولا تجد أي فكر عظيم أو ثقافة متقدمة إلا وحثوا على أهمية التعاون بين الكائنات الحية.
  • خير مثال على أهمية التعاون هو ما ذكره الله في كتابه الكريم عندما قال ” بسم الله الرحمن الرحيم ” { وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان } ” صدق الله العظيم “.
  • ومن هنا يتبين لنا أن التعاون لابد أن يُثمر عن الخير، حتى يستطيعوا البشر أن يعيشوا معاً في هناء وسعادة، وبذلك تتحقق الغاية التي خلق الله البشر من أجلها، ولكن ما هى أهمية التعاون بين الناس ؟ هذا ما سوف نتعرف عليه في النقطة التالية.

شاهد ايضًا : بحث عن الفن الإسلامي القديم وعناصره

الأهمية العظيمة للتعاون بين البشر :.

هناك عدة ميزات لمفهوم التعاون في حياة البشر، فلولا التعاون لما كانت هناك مجتمعات قائمة ناجحة تحتل القمة، وفيما يلي بعض المميزات لمفهوم التعاون بين الناس :

  • التعاون له الدور الكبير في نقل الإبداعات والأفكار بين البشر، فالإنسان كائن يميل بطبعه إلى المعرفة، وخاصةً فيما لا يعلم عنه شيء، كما هو دائماً يتطلع إلى معرفة علوم مختلفة حتى يستفيد منها ويحدثها بل ويعدل عليها في بعض الأحيان، حتى تتلائم مع ظروفه ومعتقداته وحياته.
  • يعمل التعاون على إختفاء كل الأنواع من المشاكل، تلك المشاكل التي من الممكن أن تقف أمام طريق تقدم الإنسانية، فنجد أن مشكلة الفقر والمجاعات والبطالة والحروب ونقص المياه وإنتشار القمامة وتأخر الحضارات؛ كلها مشاكل لا يستطيع أحد أن يقوم بحلها بدون تعاون وتكاتف كل الأفراد مع بعضهم البعض للوصول إلى حل كامل لها.
  • التعاون يزيد المجتمع الذي يسود فيه جمالاً وأناقة ورُقي، فمن خلال التعاون يقوم الأفراد بتجميل منطقتهم السكنية، كما أنهم يستطيعون أن ينقلوا فنون مختلفة بينهم، وهنا نجد أن الحياة ترتقي والمجتمع يتقدم نحو الرخاء.
  • يزيد التعاون عندما يسود مجتمع من روابط الأخوة بين أفراده.
  • يستطيع الأفراد بتعاونهم معاً أن يقوموا بإنجاز أي عمل في توقيت سريع وقبل وقته الذي تم تحديده فيه وبصورة جيدة.
  • يوفر التعاون الوقت ويقوم بتنظيم الجهد، بمعنى أن لا تكون المسئولية واقعة على فرد واحد وإنما تتوزع على عدة أفراد، وهنا تُصبح المسئولية سهلة ويمكن تحملها بمنتهى اليُسر.
  • عندما تسود روح التعاون أي مجتمع تظهر به المبادئ الخاصة بالتماسك والقوة، فيكون من الصعب النيل من هذا المجتمع أو زعزعة بنيته الأساسية، ففي التعاون قوة من الصعب هزيمتها وكسرها.
  • يعمل التعاون على أن يتخلص أفراده من مظاهر الأنانية وحب النفس، فكل فرد في المجتمع يقوم بتقديم أي شيء يملكه ويمنحه دون النظر إلى مصلحته الشخصية، وذلك عن قناعة شديدة وحب.

الأنواع المختلفة للتعاون البشري :.

هناك عدة أنواع من التعاون البشري، منها التقليدي ومنها التعاون الخاص بالأطفال، وسوف نستعرض كلً منهم بشكل مفصل كالآتي :

تعاون تقليدي :.

هو نوع من التعاون هدفه صنع مجتمعات تقوم على التعاون، ويتحقق ذلك بعدة نقاط هى :

  • القيام بإنشاء الجمعيات المحلية من خلال الحصول على معونات من أفراد المجتمع القادرين والقيام باستغلال تلك المعونات في إنشاء مشاريع لمن لا يستطيع عمل مشروع خاص به.
  • القيام بإنشاء الجمعيات التي توفر التجارة بالجملة.
  • القيام بتوفير أرض زراعية وزراعتها خضروات وحبوب وفواكه، لكي يستطيع الفرد الذي لا يمتلك مال لكي يكون منتج ويحصل أفراد آخرين غير قادرين على المنتجات بأسعار منخفضة في نفس الوقت.

التعاون الخاص بالأطفال :.

من مبادئ التربية الضرورية جداً هى غرس روح التعاون عند الأطفال، وهذا يعود لأهمية وجود هذا المصطلح في حياة أي طفل حتى يشب وهو يعلم أن هناك تعاون لابد أن يحدث بينه وبين الآخرين فلا يصبح عدواني أو أناني، ومن وسائل غرس التعاون عند أي طفل هى ما يلي :

  • على كل الآباء أن يغرسوا في أطفالهم روح المساعدة التي تبدأ من البيت، فيقوم الطفل بالمساعدة في أي عمل منزلي بسيط.
  • على الآباء غرس روح المحافظة على المرافق العامة والبيئة عن الطفل، حتى يعرف أن هذه مرافق تخصه وتخص الآخرين فيجب أن يحافظ عليها.
  • على الآباء الحرص الكامل على تعليم طفلهم عدم إلقاء قمامة في الطريق حتى يحافظ على المظهر العام له وللآخرين.
  • على الآباء تشجيع أطفالهم على الإشتراك في أنشطة مدرسية مختلفة، والتي من خلالها يعرف الطفل ما هى روح التعامل بينه وبين الآخرين.
  • على الأم والأب غرس مفهوم مساعدة الكبار عند الأطفال، من خلال حث الطفل على أن يحمل أغراض عن مُسن أو كفيف يحتاج إلى دليل لعبوره الطريق، وما إلى ذلك من أعمال تجعل الطفل يعتاد على التعاون وتقديم المساعدة للآخرين دون إنتظار مقابل.

شاهد ايضًا : بحث عن دور المواطن في المحافظة على الأمن

العقبات التي تقف أمام التعاون :.

لم يكن هناك أي عقبة تقف أمام إنتشار روح التعاون، لكن مع التقدم الذي وصلت إليه المجتمعات والعنف الذي ساد بعض المناطق، ظهرت عدة عوائق أمام التعاون، ونتيجة لهذه العوائق أصبح إختلاف الرأي من الممكن أن تُراق فيه الدماء ويذهب ضحيته الكثير من الأفراد، لكن هناك جهود مبذولة هدفها أن تُزيل تلك العقبات كلها، ومن أهم تلك العقبات ما يأتي :

  • إختلاف العقيدة.
  • إختلاف الأيدلوجية.
  • إختلاف الرأي.
  • إختلاف المكان.
  • إختلاف المستوى المادي.
  • إختلاف القدرات.
  • إختلاف الفكر السياسي.

التعاون ونظرة الإسلام له :.

الإسلام العظيم حث البشرية على التعاون والتضامن فيما بينهم، لأن التعاون هو الأساس لأي نجاح أو تقدم وبالتعاون يستطيع الإنسان أن يقيم دينه وأيضاً دنياه، فبذلك تتم المصالح الدنياوية وأيضاً المصالح في الآخرة، فبدون أن يكسب الإنسان حسنات من خلال خدمات يقدمها للعباد لا يستطيع أن يبلغ المراتب العليا.

وقد ظهر مفهوم التعاون والتضامن في الإسلام في أعظم مثال قد ضربه النبي الكريم صلَّ الله عليه وسلم، عندما كان منهج حياته هو مبدأ الشورى والتعاون في أخذ القرار، فلم يكن النبي الكريم بأخذ قرار بفتح إسلامي أو أي قرار أخر بدون أن يستشير الصحابة والإستماع إلى رأيهم للتعاون فيما بينهم لأخذ القرار، ثم عرض هذا القرار عليهم والمناقشة فيه.

شاهد ايضًا : بحث عن أثر الحروب في تدمير البيئة

خاتمة بحث عن التعاون بين الناس :.

وهكذا عرضنا لكم بحث كامل عن التعاون، وقمنا بعرض أهمية التعاون في تشييد الحضارة الإنسانية على مختلف العصور، وكيف أن هناك أفراد كان لهم الدور الأساسي في إرساء مفهوم التعاون بين البشر، فكل من وضع حجر في بناء هو إنسان يعرف معنى التعاون، فالمجتمع والفرد وجهان لعملة واحدة لا يستطيع أحدهم أن يعيش بدون الآخر، فبتعاون الأفراد يقام المجتمع ويصبح بُنيانه قوي غير قابل للتصدع.

قد يعجبك ايضًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.