بحث عن سيدنا سليمان ومعجزاته في الاسلام

بحث عن سيدنا سليمان ومعجزاته في الاسلام، نقدم لكم اليوم على موقع ملزمتي بحث كامل عن سيدنا سليمان عليه السلام ومعجزاته في الاسلام، وسوف نعرض في هذا البحث لأبرز القصص عن سيدنا سليمان، ومنها قصة سليمان والهدهد، ومعجزاته في السحر، وغيرها من القصص.

مقدمة بحث سيدنا سليمان ومعجزاته في الاسلام

هناك العديد والعديد من القصص المتعلقة بسيرته سيدنا سليمان عليه السلام، فيذكر انه كان يتعبد في محرابه وتجلي نور الله اليه فدعا ربه كثيراً ان يعطيه ملكاً عظيماً لا ينبغي لاحد من بعده فاستجاب الله حيث سخر له الرياح والنحاس يطوعه بيديه كيف يشاء.

وسخر له الجن والشياطين عبدة طائعين مخلصين يقومون بالزراعة والبناء والحرث، كما اخضع له الله الطير والحيوان، وكان سليمان في شكره لكل هذه النعم المقدمة من رب العباد دائم استخدامهم فيما يتقرب اليه أكثر الى الله فقد كان يحارب الظلم والفقر وكذلك المشركين والجاهلين.

ونتيجة لذلك كثرت عمارة المدن، وزراعة الصحاري، وعاش بنو اسرائيل في نعيم ما رأوا مثيله في غابر الأيام والأزمان.

شاهد أيضًا: شرح نص سفينة سيدنا نوح الصف الثالث الإعدادي

معجزات سيدنا سليمان

كانت خزائن سليمان مليئة بكل الخير وتمتد الى باطن الارض تحت قصره المهيب مليئة بكل ما يجوز عليه الرحمن من نعم حيث كان هناك جن يحفرون الجبال لاستخراج الأحجار وجن يغوص في الأعماق لجلب اللؤلؤ والمرجان، وكان سليمان قد وهبه الله كل هذا الجان ووهبه ايضاً سلطة العقاب اذا ما مرق منهم او لم يستجب له.

قصة سيدنا سليمان والشيطان

في يوم جيء له بأحد الشياطين مقيداً بالأغلال، فلما سأل سيدنا سليمان عن ذنبه قيل له: انه قد أضاع لؤلؤة كبيرة خرج بها من البحر، ولم يودعها خزائن الملك.

قال سليمان: أين خبأتها أيها العفريت؟

قال الشيطان: لقد غصت مع الغائصين، وخرجت بلؤلؤة في حجم رأس الانسان، ما رأى أحد مثلها في جمالها، وروعة بريقها، وظننت أنني بهذه اللؤلؤة سأحظى برضاك عني طول حياتي، ولكنني عند العودة فوجئت بمارد جبّار قد انقض على من السماء، وخطفها مني ثم انطلق في الجو نحو الجنوب، واختفى بين طيّات السحاب، فما استطعت اللحاق به.

قال سليمان: إذا كان حقًا ما تقول فإني سأعرض الجن عليك لتخرجه من بينهم.

قال الشيطان: لو كان هذا الجني من مملكتك لما استطاع أن يفرّ مني، ولكنه جنيّ من نوع آخر يعيش في مملكة أخرى.

عندئذ أمر سليمان عليه السلام بسجنه حتى يرى مبلغ صدقه، ودعا وزيره “آصف” وكان وزيرًا حكيماً، وعالماً، فرأى الوزير أن الجني صادق فيما يقوله.

فقال لسليمان: يا نبي الله: ان الشياطين لا تهتم بجمع اللآلئ بنفسها، ولا بد أنها مسخرة لملك من الانس، ولقد ساق الله اليك هذا الحادث ليذكرك بما أخذته على نفسك وهو الجهاد في سبيل الله بما وهب لك من القرى.

فشغلك جمع النفائس عن الوفاء بوعدك، وأرى أن تجدّ في البحث وراء هذا المارد حتى تهتدي الى الملك الذي أرسله وربما وجدته من المجوس الذين يتخذون لهم أربابًا من دون الله عز وجل.

أمر سليمان بإطلاق سراح الجني الذي صاد اللؤلؤة، ومكث بعد ذلك ساعة مطرقًا يفكر في كلام وزيره، ثم ذهب الى محرابه في بيت المقدس حتى منتصف الليل، وفي الصباح أمر أن يتهيأ الجيش للزحف نحو الجنوب.

شاهد أيضًا: بحث عن سيدنا نوح عليه السلام وابنه والسفينة

سليمان يسمع همس النمل

سمع سليمان همس يأتي من بعيد وهو قريب من وادي فأمر جنوده بالتوقف الى ان اتضح له انها نملة صغيرة تخطب في معشر جنسها، وتحثهم على الدخول في مساكنهم على ألا يتأذوا من سليمان وجنوده، وهنا ضحك سليمان مما سمعه وشكر الله على نعمته التي انعم بها عليه وهي معرفة لغة الطير والحيوان، وهنا امر سليمان جيشه ان يغيروا الطريق خوفًا على وادي النمل وأمر جنوده من الجان بحفر الآبار لإخراج الماء.

قصة سليمان والهدهد وملكة سبأ

انتبه سليمان ذات مرة الى ان الهدهد غير متواجد في السرب حيث ان الهدهد من الطيور التي تعلم اين يوجد الماء.

قال الغراب: لقد رأيته ينطلق نحو الجنوب في صحبة هدهد آخر من طيور هذه الأرض.

قال سليمان: لأعذبنه عذاباً شديداً، أو لأذبحنّه، أو ليأتيني بدليل قوي يبرر به سبب عصيانه أمري ومخالفته تعليماتي.

فقال “آصف” وزير سليمان عليه السلام: ان هذه أول مخالفة تصدر من طير ضعيف، كان مثالاً للطاعة والولاء، ولا بد أن في الأمر سرّا.

وصل هدهد سليمان الى مقرّه، وتقدّم في ذلة وخضوع الى الملك سليمان فوجده ساخطًا عليه، وخاف على نفسه سوء العاقبة.

قال سليمان: أين كنت أيها الهدهد؟ وما سبب مخالفتك أمري، وتركك مكانك بدون اذني؟!
قصّ الهدهد على سليمان قصته كلها.

وكيف له ان اكتشف مملكة سبأ وصاحبتها بلقيس، وما رآه منها ومن قومها في عبادة الشمس كما أشار له عن وجود اللؤلؤة المفقودة لديهم وهنا أمره سليمان ان يعود اليه محملاً بكتاب وينتظر ما سيكون رد فعلها.

رسالة سليمان

حمل الهدهد رسالة سليمان الى بلقيس وطار بها الى قصرها فوجدها جالسة على عرشها، وأمامها حاشيتها ووزراؤها فأسقط الخطاب في حجرها واختفى وراء ستار النافذة.

كانت بلقيس قد عقدت مجلس الشورى للنظر في الأخبار التي جاء بها الجن عن سليمان وجيوشه، فلما وقعت الرسالة في حجرها عجبت وخشيت بلقيس على ملكها وان تهزم على يد سليمان ففكرت ان ترسل له هدية.

ذهب رسول بلقيس الى سليمان وقدّم بين يديه صندوقاً مملوء بالذهب والأحجار الكريمة.

قال سليمان: من أين هذا؟

قال: هدية من ملكتنا “بلقيس” الى الملك سليمان.

وكان رد سليمان انه سيحارب بلقيس الى ان تتوب الى الله، وهنا أمرت بلقيس قومها بالذهاب الى سليمان طالبين السلام، الا ان سليمان قد امر جن من الجان ان يحضر له في غمضة عين عرشها، وأمر الجن ان تبني لها قصرًا مهيب كي تنزل فيه عند قدومها.

عرش بلقيس

أقبلت “بلقيس” فرأت عرشها مقلوبًا أمام سليمان، وعجبت كثيراً لأنها تركته بقصرها في حراسة شديدة، ثم نظرت الى قومها فوجدتهم جميعًا في ذهول.

قال سليمان: أهذا عرشك؟

قالت: كأنه هو، ولقد أتيتك بقومي مسلمين.

قال سليمان: الآن أنت وقومك في أمان، وستظلين مليكة قومك تصرّفين أمورهم، وتحكمينهم بما أمر الله.

طلبت “بلقيس” السماح لها بالعودة الى قومها لتبشرهم بالدين الجديد، فعرض عليها سليمان أن تستريح من عناء السفر قبل العودة فقبلت دعوته، وخرجت لتغير ملابسها في خيمتها، وذهب سليمان الى الصرح فجلس على كرسي وانتظر قدومها.

أقبلت “بلقيس” في زينتها الى مدخل الصرح، ووجدت سليمان في نهاية البهو يرحب بمقدمها، فلما نظرت الى أرضه حسبتها حوضاً مملوء بالماء، وخشيت أن تبتل ملابسها، فكشفت عن ساقيها لتخوض الماء.

شاهد أيضًا: نبذة مختصرة عن غزوات الرسول صلى الله عليه وسلم

حينما علمت بلقيس ان هذه قوارير زجاجية خجلت من جهلها، وأقرّت لسليمان بالنبوّة، ولربه بالعظمة والقوّة، وقالت في حماسة ويقين:

“ربّ اني ظلمت نفسي بعبادة الشمس، وأسلمت مع سليمان لله رب العالمين”

ورجعت الى قومها مؤمنة، وصارت ترسل الجزية في كل عام الى سليمان عليه السلام.

قد يعجبك ايضًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.