بحث عن الرسول صلى الله عليه وسلم مختصر

بحث عن الرسول صلى الله عليه وسلم مختصر، كل نبي أو رسول من الله كان له أكثر من اسم يدعى به، عدا حبيبنا محمد فقد كان له العديد والعديد من الأسماء المعروف بها، وهذا لتعدد خلقه الكريم ولحب الله له فحبب فيه خلقه، اليوم سنتحدث بصورة مختصرة عن نبينا وحبيبنا محمد صلى الله علية وسلم، فتابعوا معنا بحث عن الرسول الكريم وقصة حياته صلى الله عليه وسلم مختصر.

مقدمة بحث عن الرسول صلى الله عليه وسلم

سوف نقدم لكم اليوم بحث عن الرسول كامل، ولد سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم في مكة في 12من شهر ربيع الأول من عام الفيل” هذا العام الذي نعلم قصته جميعًا، حيث حاول أبرهة الأشرم هدم الكعبة وعاقبه الله هو وجنوده بطير الأبابيل” قبل ثلاثة وخمسين عام من الهجرة في عام 571ميلاديًا.

اسمه كاملا” محمد ابن عبد الله بن عبد المطلب” كان من العرب من قريش من ولد إسماعيل بن إبراهيم عليه السلام، أمه “آمنة بنت وهب ” وأبوه “عبد الله بن عبد المطلب ” مرضعته” حليمة السعدية ” ولد يتيم الأب وتوفت أمه أيضًا في سن مبكرة فتربى في كنف ورعاية جده عبد المطلب.

ثم انتقل إلى عمه أبي طالب وكان يعمل برعى الأغنام والتجارة وتزوج من خديجة بنت خويلد وهو في عامه الخامس والعشرين، كان يرفض عبادة الأصنام والممارسات الوثنية التي تحدث في مكة قبل الإسلام.

شاهد أيضًا: بحث حول التسامح بين الاديان السماوية

ألقاب الرسول التي لقب بها

  • ومن أسماء الرسول التي أطلقت علية “أحمد أبو القاسم وأبو الطيب ونبي التوبة ونبي الرحمة ونبي الملحمة، الرحمة المهداة وسيد ولد آدم وحبيب الرحمن والمختار والمصطفى والمجتبى والصادق والمصدوق والأمين وصاحب الشفاعة والمقام المحمود وصاحب الوسيلة والفضيلة والدرجة الرفيعة.
  • وأيضًا لقب بصاحب التاج والمعراج وإمام المتقين وسيد المرسلين وقائد الغر المحجلين والنبي الأمي ورسول الله وخاتم النبيين والرسول الأعظم والسراج المنير والنور والرؤوف الرحيم بالمؤمنين العروة الوثقى “.

زوجات النبي محمد صلى الله عليه وسلم وأبناءه 

  • كان لسيدنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم ثلاثة بنين وأربعة بنات ماتوا في حياته عدا فاطمة توفت بعد مماته، تزوج من خديجة بنت خويلد وأنجبت له: –
  • القاسم والذي توفي وعمره عامين وعبد الله – الطيب الطاهر.
  • وزينب التي تزوجها ابن خالتها أبو العاصم بن الربيع قبل الهجرة.
  • رقية وأم كلثوم التي تزوجهما عثمان بن عفان الواحدة تلو الأخرى.
  • وفاطمة الزهراء التي تزوجها على بن أبي طالب بين غزوتي بدر واحد.
  • وليس من بناته من كانت لها ذرية الا فاطمة الزهراء التي أنجبت الحسن والحسين وزينب وأم كلثوم.
  • وأنجب محمد عليه السلام ابنه إبراهيم الذي عاش في المدينة سنة ونصف من زوجته مارية القبطية.
  • وكان له زوجات أخريات مثل (سودة بنت زمعة وعائشة بنت أبي بكر وحفصة بنت عمر بن الخطاب وزينب بنت خزيمة وأم سلمة وزينب بنت جحش، وجويرية بنت الحارث وأم حبيبة وصفية بنت حيي وميمونة بنت الحارث.

مبشرات وعلامات على قرب مبعثه 

  • كان الأحبار من اليهود والكهان من النصارى والعرب يتحدثون بأمر حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم قبل مبعثه عندما اقترب زمانه، فالكهان من العرب أخبرتهم به الشياطين من الجن ممن كانوا يسترقون السمع في السماء قبل أن تحجب عن هذا برمي النجوم والشهب.
  • وأما الأحبار من اليهود والرهبان من المسيحيين فوجدوه في كتبهم من صفاته وصفات زمانه وكانوا قد عاهدوا أنبيائهم على إتباع سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم إذا بعث فيهم.

شاهد أيضًا: بحث عن امرؤ القيس ومعاصرته للرسول (ص)

نزول الوحي على محمد صلى الله عليه وسلم

  • عندما بلغ محمد صلى الله عليه وسلم سن الأربعين عام وكان قد اعتاد على الخروج إلى غار حراء والتزود بالطعام والشراب، ويبقى بالغار شهرًا كاملًا يتعبد ويتأمل.
  • وعندها نزل عليه الوحي وقال له: اقرأ فرد عليه محمد صلى الله عليه وسلم: ما أنا بقارئ، وتكررت 3 مرات حتى نزل عليه الوحي وقال 🙁 اقرأ باسم ربك الذي خلق ֍ خلق الإنسان من علق֍ اقرأ وربك الأكرم ֍الذي علم بالقلم ֍علم الإنسان ما لم يعلم ֍) فرجع بها محمد صلى الله عليه وسلم يرجف فؤاده ودخل على خديجة وقال لها زملوني زملوني وأخبرها بالذي حدث معه وطمأنته ومن هنا بدأت الدعوة إلى الإسلام.

الدعوة إلى الإسلام 

  • أمر محمد صلى الله عليه وسلم بالدعوة إلى الإسلام سرًا لمدة ثلاث سنوات وقضى بعدها عشر سنوات أخرى في مكة مجاهرًا بالدعوة إلى الإسلام، فقام بدعوة أهل مكة والتجار الذين يفدون إليه والحجيج ثم هاجر إلى يثرب في عام 622م، وكان بعمر الثالثة والخمسين عام.
  • وقد هاجر بعد أن تآمر عليه سادات قريش وعارضوا الدعوة إلى الإسلام وسعوا إلى قتله، وعاش في يثرب عشر سنوات أخرى داعيًا إلى الإسلام وأسس في يثرب نواة الحضارة الإسلامية، والتي توسعت فيما بعد حتى شملت مكة وكل المدن والقبائل العربية، وهذه كانت أول مرة يتوحد بها العرب على ديانة التوحيد ودولة واحدة ودعا لنبذ العنصرية والعصبية القبلية.

غزوات سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

بعد هجرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم إلى يثرب (المدينة المنورة) واستقر فيها وأسس الدولة الإسلامية بدأ المسلمون في الجهاد، وجاءت الغزوات واختلفت أسبابها، وقد بلغ عدد الغزوات التي قادها الرسول محمد صلى الله عليه وسلم (29) غزوة: –

  • منهم (9) غزوات دار فيهم القتال والباقي حقق مراده دون الحاجة للقتال، ومن ضمن هذه الغزوات كان هناك (7) غزوات علم مسبقًا أن العدو دبر عدوانًا على المسلمين.
  • كما استمرت الغزوات (8) سنوات من 2هـ الى 9هـ، في السنة الثانية للهجرة كان أكبر عدد غزوات حيث وصل إلى (8) غزوات.

أسماء غزوات الرسول (ص)

  • غزوة الأبواء-ودان -غزوة بواط -غزوة بدر الأولى -غزوة العشيرة -غزوة بدر الكبرى-غزوة بني سليم -غزة بني قينقاع -غزوة السويق -غزوة ذي أمر-غزوة بحران -غزوة أحد -غزوة حمراء الأسد -غزوة بني النضير -غزوة ذات الرقاع -غزوة بدر الآخرة -غزوة دومة الجندل -غزوة بني المصطلق -غزوة الخندق -غزوة بني قريظة -غزوة بني لحيان -غزوة ذي قرد -صلح الحبيبية -غزوة خيبر -غزوة عمرة القضاء -سرية مؤتة -فتح مكة -غزوة حنين -غزوة الطائف -غزوة تبوك).

أوائل الأشخاص الذين آمنوا بسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

أول من آمن من النساء:

السيدة خديجة بنت خويلد أول زوجة للرسول محمد صلى الله عليه وسلم، والتي وقفت بجانبه حتى آخر عمرها وساعدته بمالها ونفوذها حتى يستطيع نشر الدعوة الاسلامية، وتحملت معه الجوع والبطش والتعذيب من بني قريش، وبقيت صامدة ومساندة لزوجها نبينا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم، وكانت أول من توضأ وصلى مع الرسول محمد صلى الله عليه وسلم.

أول من آمن من الرجال:

كان أبو بكر الصديق عبد الله بن عثمان التيمي القريشي والذي لقب بالصديق لأنه أول من صدق الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، وكان أقرب الناس إليه وأحبهم من الصحابة للرسول، والذي لازمه في كل لحظة من حياته سواء قبل أو بعد الإسلام وكان أول الخلفاء الراشدين ومن العشر المبشرين بالجنة.

أول من أسلم من الغلمان:

على بن أبي طالب بن عبد المطلب الهاشمي القريشي، بن عم الرسول عليه السلام وكان رابع الخلفاء الراشدين ومن العشرة المبشرين بالجنة، وشارك مع الرسول محمد صلى الله عليه وسلم في جميع الغزوات ماعدا غزوة تبوك الذي خلفه الرسول على المدينة، وكان سببًا في نصرة المسلمين في كثير من الغزوات وحصل على ثقة الرسول صلى الله عليه وسلم حيث جعله من كتبة الوحي.

شاهد أيضًا: بحث عن تواضع سيدنا عمر بن الخطاب doc

خاتمة بحث عن الرسول صلى الله عليه وسلم

وهكذا نكون قد تحدثنا عن بحث عن الرسول وحبيبنا سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وبصورة مختصرة وموجزة عن إجمالي حياته والدعوة الإسلامية، ولكن مهما تحدثنا وكتبنا فلن نوفيه حقه ولا نستطيع ذكر ولو جزء صغير من جمال صفاته، وروحه وخلقه وحب الجميع له فرسولنا الحبيب كان معروف عنه أن خلقه القرآن فكيف يمكن أن يكون شخص خلقة القرآن، ومن هنا نكون قد ختمنا مقالنا اليوم عن بحث عن الرسول ونرجو أن يكون المقال قد نال إعجابكم، لا تنسوا لايك وشير للمقال.

موضوعات من نفس القسم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.