قصة الإمام الشافعي والإمام مالك بالتفصيل

قصة الإمام الشافعي والإمام مالك بالتفصيل، صغاري أهلاً بكم في موقع ملزمتي كم نفتقدكم يا صغاري ولكن نعود إليكم اليوم بقصة جديدة ودرس جديد ألا وهي قصة الإمام الشافعي والإمام مالك فقط تابعوا معنا أحداث قصة الإمام الشافعي والإمام مالك بالتفصيل ونتمنى لكم الترفيه والتعلم.

أحداث قصة الإمام الشافعي والإمام مالك

آتي أحمد بعد صلاة الجمعة مع جدة وسأله يا جد من هو الإمام الشافعي الذي كان يحدثنا عنه الخطيب اليوم؟ قال له الإمام الشافعي من الأئمة العظماء سوف أروي لكم اليوم أنت والصغار من هو الإمام الشافعي وما هي قصة الإمام الشافعي والإمام مالك وهذه هي قصة هذا الجمعة يا ولدي.

شاهد أيضًا: قصة غزوة بني قينقاع في الإسلام مختصرة جدا

بدأ الجد بالحديث وخير الكلام هو بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على نبي الله محمد قال الجد سوف احدثكم اليوم يا صغاري عن قصة الإمام الشافعي والإمام مالك بالتفصيل ومن هو الإمام الشافعي ومن هو الإمام مالك.

من هو الإمام الشافعي وبماذا كان يتصف؟

في فلسطين عاصمة القدس كان يوجد أربعة أئمة كان الإمام الشافعي ثالثهم كان يتيم الأب ذهب مع والدته إلى مكة المكرمة عندما أتم عمر السنتين، لكنه عاش في فقر وجوع كانت تحرص والدته على تحفيظ الإمام الشافعي القرآن الكريم وهو بالسابعة من عمره، كانت لديه ذاكرة قوية للغاية وعرف عنه الذكاء وسرعة الفهم والبديهة، حثته أمة فاطمة بنت عبد الله الأزدية على التعلم وطلب العلم فذهبا إلى المدينة لكي يتعلم من الأئمة في المدينة.

إلى أين ذهب الإمام الشافعي؟

استكمل الجد حديثه وسرد القصة وقال: طلب العلم في حلقات علم الإمام مالك الذي كان عالم من علماء الحديث والفقه ولكنه كان فقيرًا لا يملك أي أموال لشراء أدوات العلم من الورق ودوائه الحبر لكي يدون علم الإمام مالك، ولكنه كان شديد الذكاء وكان سريع الحفظ فأتبع طريقة لتدوين الأحاديث لكي يتذكرها ويحفظها حيث كان يبل أصبعه ويكتب على يده لكي يتذكر ما كتب وأخذ يستمر على هذه الطريقة فلا حل له آخر.

ماذا لاحظ الإمام مالك؟

لاحظ الإمام مالك لهو طفل من تلاميذه ولكنه كان يدون ورائه أحاديث النبي عليه الصلاة والسلام، فأتى بالغلام وسأله أتلهوا في مجلس العلم قال له الشافعي لا بل أدون كل ما تنطق به ولكن ليس لدي أوراق لتدوين ما تقول، قال له: قال له بل تلهو فإذا كنت هذا حدثني عن حديث من أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم، فأخذ يقول أحاديث مالك عن فلان عن فلان عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، فتعجب الإمام مالك كثيرًا، تعجب من اتقانه في الحفظ وجعله من أوائل طلابه في المجلس.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن قصة حياة الرسول

ماذا كانت تفعل والدة الإمام الشافعي رحمه الله عليه؟

كانت أمه تقدر حبه للتعليم وأيضًا ضيق رزقهم فكانت تذهب إلى ديوان البلدة لكي تحضر له بعض الأوراق المنثورة لكي يكتب عليه، وأيضًا بعد الجلود وكانت تتعب من أجله لكي يصبح واحد من أهم الأئمة في فلسطين وفي العالم كله، فهو أيضًا بذل الكثير من الجهد والتعب لكي يتعلم العلم ويعلمه للناس ولتصبح الأمة بفضله أمة منيرة بالعلم والإسلام، كان الإمام الشافعي شاعر بليغ كتب في حب اللغة والتعلم له الكثير من القصائد المنظمة.

ولكن يا جدي ما هي قصة الإمام الشافعي والإمام مالك قال الجد: تذاع بعض القصص الغير صحيحة عن ابنت الإمام مالك أنها كانت تتتبع الامام الشافعي لكي تسخر منه ولكن هذا كذب وادعاء وذلك لأن ابنه الإمام مالك ولدت بعد الإمام الشافعي.

الدروس المستفادة من قصة الإمام الشافعي والإمام مالك

  • تعرفنا على الإمام الشافعي.
  • كيف كان يتلقى العلم من الإمام مالك.
  • كيف عانى في دراسته لكي يصل علمه إلى العالم كله.
  • كيف عانت والدته من أجله.
  • من أراد شيء سعي إليه.
  • ما هو الادعاء الكاذب عليهما.

شاهد أيضًا: معلومات عن قصة حياة صالح عليه السلام مختصرة للاطفال

وإلى هنا قد وصلنا إلى ختام قصة الإمام الشافعي والإمام مالك بالتفصيل وها قد تعرفنا على الإمام الشافعي وكيف كان يعيش وكيف عانى في تحصيل العلم على يد الإمام مالك وكيف أصبح بعد كل هذا نتمنى أن تكون القصة قد نالت إعجابكم وتعرفتم على الأسباب الحقيقية من القصة وللمزيد زوروا قسم قصص أطفال هنا في موقع ملزمتي وإلى اللقاء في قصة جديدة ودرس جديد مع السلامة.

موضوعات من نفس القسم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.