قصة نجاح فيليب كوتلر أبو التسويق رائعة ومفيدة

قصة نجاح فيليب كوتلر أبو التسويق رائعة ومفيدة أهلًا ومرحبًا بكم أحبابنا الصغار في قصة تعليمية جديدة مشوقة وهادفة لكي نتعلم منها كيفية النجاح في الحياة، لذلك تابعونا صغارنا لكي نتعلم سويًا من قصة نجاح فيليب كوتلر، وما هي الشروط والنصائح لكي أكون صاحب هدف في الحياة.

أحداث قصة نجاح فيليب كوتلر

  • قصة نجاح فيليب كوتلر دارت هذه القصة من خلال أولاد يجلسون مع والدهم في حديقة المنزل مبهورون بعمل والدهم في التسويق، ثم سأله كبيرهم يوسف كيف صنعت هذا النجاح يا أبى وكيف توصلت إلى ما نحن عليه.
  • فرد الأب عليه كان هذا بسبب دراستي لهذا العمل ومعرفتي به من خلال كتب هامة لعالم كبير يسمى فيليب كوتلر، فقال يوسف من هو يا أبى احكي لنا قصته لكي أتعلم منها فأنا أريد أن أعمل في هذا المجال، فوافق الأب وبدأ بسرد حكاية الشخصية المشهورة فيليب كوتلر لكي يعلم ابنه جيدًا عن هذا العمل.

شاهد أيضًا : قصة لغز الرجل الطيب مسلية جدًا للأطفال

قصة نجاح فيليب كوتلر

  • بدأ الأب بالتعريف عن فيليب كوتلر بأنه من الولايات المتحدة الأمريكية، وقد كانت دراسته في هذا المجال فكان يدرس في الاقتصاد، وأصبح شخص مميز في هذا المجال.
  • فقام بتدريس التسويق في الجامعة حتى أن هناك العديد من العلماء المشهورين في مجال التسويق كانوا يدرسون على يده في الجامعة، وذكر أنه شخص مهم في التسويق بل ويسمى أبو التسويق.
  • فقام هذا الشخص بكتابة العديد من الكتب عن التسويق لكي يساعد كل شخص أراد أن يكون في هذا المجال، فهي بالفعل كتب تجعل الشخص ناجح في هذا المجال، حتى أن من شهرة هذا الرجل العظيم أنه تم عمل طابع بريد بصورته في اندونيسيا تقديرًا له على ذلك.

 ما هي الكتب التي ألفها فيليب كوتلر وساعدت في شهرته؟

  • لقد اهتم فيليب كوتلر بمجال التسويق ودراسته وبرع به أيضًا بشكل كبير، فأصدر كتب في مجال التسويق بعد أن سافر للعديد من الدول وقدم لهم إرشادات هامة عن التسويق وبالفعل ساعد في زيادة إنتاجهم وأرباحهم بشكل هائل.
  • فقام بعمل كتاب يسمى إدارة التسويق، فقام بكتاباته لكي ينتشر في العديد من الجامعات لمساعدة كل من أراد أن يقوم في هذا المجال بدون أن يكون هناك أي أخطاء أو خسائر في التسويق، فيستفيد منه الجميع لأنه لن يستطيع السفر لجميع البلدان لكي يقدم أفكاره.
  • وليس هذا الكتاب فقط الذي أصدره فيليب كوتلر فقد قام بكتابة ما يقرب من سبعة وخمسون كتابًا أو يزيد على ذلك، وكلها كتب هادفة تدل على الطريقة المثالية لكي تصبح لديك شركة وتزيد في الأرباح بشكل كبير دون أي خطأ في هذا المجال.

شاهد أيضًا : قصة طائر الوقواق المخادع مكتوبة وكاملة

تعليم فيليب كوتلر

  • تخرج هذا العالم من جامعة شيكاغو ليتحصل على شهادة الاقتصاد، وبعدها تحصل على الدكتوراه في مجال الاقتصاد فكان أثناء دراسته يتعلم من ثلاثة علماء تحصلوا على جائزة نوبل.
  • فقد درس بطريقة صحيحة للغاية وبعد ذلك أصبح يدرس هذا المجال في الجامعات فلم يكن في مكان واحد بل كان في العديد من البلدان فكان اهتمامه أيضًا بالرياضيات وليس الاقتصاد فقط، فقد كان يريد أن يصبح ذو شأن كبير في هذا المجال حيث كانت شهرته لتصل إلى الحكومات أيضًا.
  • فكانت حكومات البلاد تلجأ إلية لتوضيح طريقة الربح دون خسائر أو إهدار للأموال فقد كانت الحكومة تستثمر أموال الشعب لذلك لا يجب العمل بطريقة خطأ في هذا المجال بالأخص.

قال يوسف هل كان التسويق في هذا الوقت مهم

  • بالفعل كان مهم للغاية فقد كان لابد من معرفة كيفية التوزيع لأي سلعة وأيضًا الدعاية الجيدة لها لكي يتم سحبها من السوق، فكان لابد من معرفة الطريقة المناسبة للنجاح في هذا المجال.
  • ولم يكن هناك أفضل من معرفة كل ما يخص التسويق لكي تكون السلعة في طريقها للنجاح، فالتسويق يشمل العديد من الأشياء فلابد من مراعاة السعر وكيفية الدعاية للمنتج والإعلان لكي يتم معرفة الجميع بها وبعد ذلك طريقة التسويق.

سأل يوسف والده كيف ظهر التسويق بهذا الشكل

  • كان الأمر يصعب كثيرًا على كل بائع فلابد له من أن يكون في مهنة البيع وأيضًا يريد تسويق المنتج، فظهر التسويق كنوع مهم في المبيعات لدى الشركة.
  • حيث اهتمت الشركات بالبحث عن موظفين لهذا الغرض بالذات، فكان لابد من إيجاد من يسوق ويقوم بالدعاية دون البيع، ومن هنا أصبح للتسويق أهمية كبرى مثل البيع وأكثر.

ما هي أقوال فيليب كوتلر المشهورة

  • إن فيليب كوتلر كان يقول إن رضاء العميل عن المنتج هو بمثابة ربح عظيم للشركة، فعندما يسعد أي عميل بالمنتج فسوف يقوم بالبحث عنه مهما كان، وكان فيليب كوتلر يذكر بشكل دائم أن التسويق هو ما يهم في هذه العملية.
  • فلابد من وجود شخص يشترى السلعة لكي يتم بيعها وليس العكس فان لم يجد هذا العميل الذي يقوم بشراء هذه السلع لم يكن هناك أي فائدة من هذه العملية من الأساس.

 هل هناك نصائح من فيليب كوتلر لكي أكون شخص ناجح وأكون شركة ناجحة

قال الأب بالفعل فقد قدم فيليب كوتلر نصائح من خلال دراساته العديدة في هذا المجال وكانت في البداية:

  1. لابد أن تهتم بأن تكون حصتك زائدة وتأخذ حصص المنافسين لك بالسوق لكي يكون هناك أرباح كبيرة لك ولشركتك.
  2. لابد أن يكون لديك عملاء يتعاملون معك بشكل دائم، ولكن لابد أن يكون هناك وفاء بينكم لكي يستمروا في التعامل معك.
  3. صنع علامة تجارية بطريقة مميزة تجذب انتباه الجميع.
  4. عليك بالتطوير إلى الأفضل، وترى ماذا يمكن أن تضيف في عملك لكي يصبح أفضل.
  5. الاهتمام بالأسواق العالمية التي تتميز بسرعتها لجعلك متميز وذو ربح كبير.
  6. لابد من شراء العديد من الشركات ولكن بحذر فقد تم قبل هذا من شركة هولت شراء مائة شركة ولكنها لم تنجح في نصفهم.
  7. لابد من صنع الشهرة لك عن طريق أشياء اجتماعية لكي تصبح معروف.
  8. لابد من إدخال الحكومات معك فهي تنفق مال الشعب.
  9. ولابد أن تكون أول اهتماماتك هر إرضاء عميلك مهما كلف الأمر فسوف يكون هناك ربح من وراء ذلك وشهرة كبيرة.

قال يوسف لوالده وهل فعلت كل هذا يا أبي

  • ذكر الأب أنه قام بدراسة الكتب التي قدمها فيليب كوتلر، وقد استهلك وقتًا كثيرًا ولكن في الأخير تحصل على الهدف الذي يريده، وكان لابد أن يقوم بذلك وينتبه إلى النصائح التي قدمها هذا العالم الكبير في مجال التسويق.
  • لكي يكون هناك شركة ناجحة تجعل الربح يتزايد والشركة تصبح شركات، فلقد فهمت كل ما أوضحه فيليب كوتلر وقمت بتطبيقه على أكمل وجه، ولولا ذلك ما كنت على هذا الحال وما كان هناك أي توسعات في عملي.
  • فكان لابد من وجود عقبات في الحياة تجعلني أتأخر قليلًا ولكن كل أفكار فيليب كوتلر كانت أمامي لتجعلني أنجح في هذا العمل وأصل إلى هذا النجاح دون فشل، فهناك من يفشل في هذا المجال بلا شك لأنه لم يدرس جيدًا ولم يقوم بوضع أفكار معينه يسير عليها.

ماذا قال يوسف بعدما سمع كل هذا؟

  • قرر يوسف عندما يكبر أن يدرس في مجال التجارة والتسوق لكي يصبح مثل والده ويطبق نظريات وأفكار فيليب كوتلر.
  • فلقد أحب هذه الطريقة كثيرًا، وسوف تكون دراسته في هذا المجال لأنه بالفعل يحتاج إلى انتباه وشخص واع لكل ما يريده.

شاهد أيضًا : قصة خبيب بن عدي بطل فوق الصليب مؤثرة جدًا

ما الدروس المستفادة من قصة نجاح فيليب كوتلر

  1. تعلمنا من قصة نجاح فيليب كوتلر أن النجاح لابد أن يكون مخطط له وليس نتيجة الصدفة.
  2. لابد من العمل بجد واجتهاد للحصول على ما نريد من أرباح في حياتنا.
  3. الدراسة الجيدة تجعل الشخص يصل إلى ما يريد تحقيقه.

موضوعات من نفس القسم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.