ما هي استخدامات غاز الهيليوم

ما هي استخدامات غاز الهيليوم، هنالك العديد من العناصر والمعادن الهامة التي اكتشفها الإنسان على مر الزمن في خبايا القشرة الأرضية، والتي قام العلماء والباحثون بتصنيفها وترتيبها إلى عده قوائم حسب نشاطها وخمولها وحسب أهميتها وخطورتها في الاستخدام ومن أهم تلك الغازات والعناصر هو غاز الهيليوم.

ما هو غاز الهيليوم؟

  • يعتبر غاز الهيليوم من اخف الغازات من حيث الوزن، حيث أن غاز الهيليوم يتبع من تصنيف الوزن الهيدروجين الذي يعتبر في المركز الأول من حيث الخفة في وزن الغاز والهيليوم في المركز الثاني، كما أن الهيليوم لا يوجد له طعم أو رائحة كما أن الهيليوم لا لون له.
  • كما أن من أكثر المميزات التي تميز الهيليوم هو انه يمكنه التحول إلى الحالة السائلة عند درجات حرارة معينه، كما أن الهيليوم يتميز بأنه لدية درجة غليان منخفضة وكذلك درجة تجمد أيضًا.

شاهد أيضًا: ما هي أهمية غاز الأوزون

كيف تم اكتشاف الهيليوم؟

  • في عام 1868 ميلاديًا قام بير جاني وهو عالم من أصل فرنسي باكتشاف الهيليوم، حيث كان هذا العنصر من أكثر العناصر التي يمكن أن تتواجد على سطح الشمس وليس على سطح الأرض.
  • وفي عام 1895 ميلاديًا قام بعض العلماء باكتشاف العديد من الاستنتاجات التي أدت إلى أن العنصر الذي تم اكتشافه هو الهيليوم، وقد تمت التعرف على الخصائص التي يتميز بها هذا الغاز.
  • من أكثر الأشياء التي يتميز بها غاز الهيليوم انه من العناصر التي لا تقبل أن تتحد مع أي عنصر من العناصر الأخرى بسهولة، رغم أن العلماء والباحثون اجروا العديد من التجارب الكيميائية التي تهدف في النهاية إلى محاولة اتحاد غاز الهيليوم مع أي عنصر آخر لكن تلك المحاولات لم تجدي أي نفع.
  • ويوجد العديد من الأسباب التي تقوم بشكل أساسي على جعل غاز الهيليوم غير معروف في المركبات الكيميائية، فكثافته ونسبته في الغلاف الجوي قليله جدًا، وهذا من أكثر الأسباب التي تعمل على جعل غاز الهيليوم يبتعد عن الغلاف الجوي ويتجه إلى الفضاء الخارجي مبتعدًا عن الأرض.

ما هي استخدامات غاز الهيليوم؟

الاستخدامات التي يمكن أن يستخدم فيها غاز الهيليوم هي: –

التبريد

  • من أكثر الأشياء التي يمكن استخدام غاز الهيليوم فيها هي تبريد المغناطيسات والعديد من الأدوات الفضائية، التي تحتاج إلى عناصر خاصة في المعاملة معها حتى تتمكن من إتمام ما صنعت ومن اجل أن يتم المحافظة عليها في كل الأحوال الجوية تحت درجة تبريد معينه ومنتظمة.

البالونات

  • من أكثر الاستخدامات الشائعة لغاز الهيليوم هي ملئ البالونات التي يمكنها الطيران في الهواء مثل بالونه المنطاد.
  • كذلك يمكن استخدام غاز الهيليوم في ملئ العديد من أنواع البالونات المزخرفة للأطفال وغيرها من الأشياء، والسبب وراء استخدام غاز الهيليوم في تلك الأشياء هو أن غاز الهيليوم يتميز بالكثافة القليلة جدًا والتي أشبه من أن تكون معدومة.
  • والتي تساعده على عدم الخضوع إلى قوانين الجاذبية الأرضية التي تجعل الأشياء تجري فوق سطح الأرض، وبهذا الشكل يتمكن الهيليوم من رفع الجسم الذي تمت تعبئته بهذا الغاز في الهواء الطلق وبنسب معينه يمكن السيطرة عليها.

الحوادث

  • من الاستخدامات التي يمكننا أن نستخدم فيها غاز الهيليوم كذلك هي حوادث السيارات، حيث أن السيارة أن قامت بالاصطدام بأي سيارة أخرى أو تعرضت إلى أي حادث ففي تلك الحالة يلزم استخدام أحد الأشياء التي يمكنها حماية السائق أو الركاب من أخطار الحادث والتقليل من إصابتهم.
  • ومن هنا تم اختراع الوسادات الهوائية التي يمكنها أن تنتفخ أمام وجه السائق والركاب في حالة التعرض إلى الحوادث، وهذا لحمايتهم من الاصطدام بجسم السيارة والتعرض إلى الإصابات الخطيرة.
  • وتكون تلك الوسادة الهوائية معبئة بغاز الهيليوم الذي يملئ الوسادة فور التعرض أو الشعور بالاصطدام، والسبب وراء اختيار غاز الهيليوم بالذات من اجل هذا الشيء هو أن غاز الهيليوم لدية قدرة كبيرة على الانتشار السريع في المكان مما يساعده في ملئ الوسادة الهوائية بأقصى سرعة لحماية الركاب والسائق أثناء الحادث.

شاهد أيضًا: بحث عن قوانين الغازات في الكيمياء

البصريات

  • من الاستخدامات التي يمكن لنا أن نتعلمها في استغلال غاز الهيليوم هو مجال البصريات وصناعتها.
  • فيستخدم غاز الهيليوم في صناعة أنواع عديدة من البصريات والألياف البصرية ويرجع السبب وراء ذلك أن غاز الهيليوم يتمتع بأنه من الغازات الخاملة غير النشطة.

المكيفات

  • من الاستخدامات العديدة التي يمكن لنا أن نعرفها عن استخدام غاز الهيليوم أنه يستخدم في كشف أنواع عديدة من أنواع التسريب في أجهزة التكييف والتبريد، مثل تلك التي يتم استخدامها في السيارات والتي يقوم فيها الإنسان باستخدام غاز الهيليوم في الكشف عما يوجد في تكييف سيارته من تسريب حتى يتمكن من معالجته.

الغوص

  • هنالك العديد من المهن مثل الغواص والتي يلزم أن يكون صاحبها تحت ظروف ضغط كبيرة حتى يتمكن من انجاز الأعمال المطلوبة منه في مجال عملة، وفي تلك المهن يقوم الناس باستخدام عنصر أو غاز الهيليوم عن طريق استخدام نسبة منه تعادل ما يقارب 80%.
  • ويقوم العلماء والباحثون بإضافة نسبة من غاز أخر وهو غاز الأكسجين والتي يشغل في المعادلة نسبة 20%، وبهذا يكتمل الغاز الآمن على أصحاب المهن التي تكون تحت الكثير من الضغط، حتى يتمكن هؤلاء الناس من إنهاء أعمالهم بدون التعرض إلى خطر الاختناق أو ما شابة ذلك.

المجهر

  • يمكن أن يتم استخدام الهيليوم بصورة كبيرة في الكثير من المعامل الحديثة حيث أن العلماء توصلوا إلى اختراع المجهر الذي يمكنه الاعتماد على الجزيئات الأيونية التي تتكون من ايونات الهيليوم.
  • والتي أثبتت الأبحاث والدراسات الحديثة أن الصورة التي يمكن فحصها بهذا المجهر الحديث تؤدي إلى رؤية أكثر وضوحًا، ونتائج أفضل من المجاهر العادية التي يمكن أن يستخدمها الناس في المعامل والأبحاث.

اللحام

  • من أهم الأشياء التي يمكن أن يستخدم فيها غاز الهيليوم انه يمكن أن يكون من أفضل العوازل الجوية التي يمكنها أن تتحمل درجات الحرارة العالية.
  • ولهذا فإن الكثير من الناس يقومون باستخدام غاز الهيليوم عند القيام بعمليات اللحام التي تتطلب درجات الحرارة العالية، والتي يمكن لغاز الهيليوم تحملها.

الصواريخ

  • من استخدامات غاز الهيليوم هو في حالة قيامهم بالتجارب الفضائية وإطلاق الصواريخ، حيث أن غاز الهيليوم هو الوحيد القادر على الحفاظ على خزانات الوقود عند انطلاق الصاروخ.
  • وهذا لأن غاز الهيليوم يمكنه أن يقوم بالحفاظ على الحالة السائلة التي يبقى عليها في حالة تم تعرضه إلى درجات الحرارة العالية عند انطلاق الصاروخ، مما يساعد خزانات الوقود على الاحتفاظ بدرجة الحرارة الآمنة وعدم الانفجار أثناء الانطلاق في الفضاء الخارجي.

النيازك

  • من استخدامات غاز الهيليوم يمكن للهيليوم كذلك أن يتم استخدامه في معرفة أعمار+ النيازك أو أنواع عديدة من الصخور، فيمكن أن يتم تحليل تلك النيازك والصخور في المعامل الكيميائية ويمكن معرفة نسبة الهيليوم الذي يوجد بداخل تلك النيازك والصخور.
  • ومن خلال معرفة كمية الهيليوم الموجودة فيها يمكن معرفة العمر التقريبي لتلك النيازك.
  • هنالك الكثير من المناطيد التي تقوم بنقل الآلات الثقيلة التي لا يمكن نقلها عن طريق المركبات البرية، ولهذا يقوم العلماء باستخدام أنواع معينه من المناطيد التي يمكنها أن تتحمل هذه الأوزان الثقيلة، ونقلها من مكان إلى أخر بطريقة أمنه وسالمة.
  • ولهذا يقومون باستخدام غاز الهيليوم الذي يمكنه أن يعمل على رفع تلك المناطيد عن طريق انخفاض كثافته وقوة تحمله وقدرته على التهرب من الجاذبية الأرضية التي تجعله ينطلق في اتجاه الفضاء الخارجي ورفع المنطاد.

شاهد أيضًا: بحث عن الطاقة المتجددة والغير متجددة ومصادرها وصورها

تلك هي أكثر الاستخدامات الشائعة التي اعتاد الناس والعلماء والباحثين على استخدام غاز الهيليوم فيها بالطريقة الصحيحة، التي تتناسب مع كل غرض على حده بصورة آمنه، ومن هنا نكون أنهينا مقالنا استخدامات غاز الهيليوم ونرجو أن تكون المعلومات المقدمة مفيدة إليكم، لا تنسوا لايك وشير للمقال لتعم الفائدة على الجميع.

قد يعجبك ايضًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.