قصص من التاريخ اكتشاف رموز حجر رشيد بالتفصيل

قصص من التاريخ اكتشاف رموز حجر رشيد بالتفصيل، أهلًا ومرحبًا بكم صغرنا الأعزاء في قصص جديدة ذات معلومات قيمة عن تاريخنا المجيد، حيث نعبر من خلال هذه القصة عن أمجاد وتاريخ بلادنا الحبيبة مصر فتابعونا لكي نتعرف على هذه القصة ونتمتع بها.

أحداث قصة اكتشاف رموز حجر رشيد

  • تدور القصة حول ولد يدعى مصطفي يحب دائمًا أن يذاكر مع أخوة الأكبر منه سنًا يس، وفي مرة سمع أخوة وهو يردد كلمة حجر رشيد، فاندهش مصطفي وتوقف لبرهة وقال لأخوة ما معنى هذه الكلمة فلم أسمع عنها قبل ذلك، فقال له يس أن هذه الكلمة لها أصل كبير وأخذ يسرد يس قصة اكتشاف رموز حجر رشيد على أخوة.

شاهد أيضًا : قصة الطفل وشجرة التفاح مسلية جدًا

قصة اكتشاف رموز حجر رشيد

  • أخذ يس يتحدث مع مصطفي ويقول له أن حجر رشيد عرف بهذا الاسم لأنه كان متواجد في بلد اسمها رشيد، فقد كان متواجد تحت الأنقاض في أيام الثورة الفرنسية، حتى أن من وجده هو جندي من جنود نابليون.

سأل مصطفي يس وماذا يوجد على حجر رشيد؟

  • اكتشاف رموز حجر رشيد إن حجر رشيد هو من حجر البازلت ولونه اسود وهو كان أفضل أنواع الحجر، حيث ينتمي لمدينة مصرية وهي منف، ويحتوي على نقشات هامة جدًا بالكتابة الهيروغليفية المصرية قام بنقشها بعض الكهنة لتعظيم الملك بطليموس الخامس.
  • حتى أنه يوجد على حجر رشيد ثلاثة أنواع من الكتابة مقسمة عليه من فوق الكتابة الهيروغليفية التي كانت لغة المصريين في هذا الوقت وفي وسط الحجر كان يوجد لغة الديموطيقية وكانت هذه لغة الأقباط في هذا الوقت، أما الجانب الأسفل كان يتواجد به اللغة الإغريقية وهذه اللغة كانت تخص اليونان، فحرصوا على تمجيده بكل اللغات المختلفة لحبهم له وتعظيمهم له.

من الذي قام بفك رموز حجر رشيد؟

  • من المعروف أن هذه الكتابات لم يتعرف عليها أي شخص ولم يستطيعوا ترجمة هذه اللغة لفترات عديدة جدًا، إلى أن حضر عالم فرنسي يدعى شام بليون فهو الوحيد الذي استطاع معرفة حل هذه الرموز والكلمات التي كانت عليه، بالرغم من محاولات عديدة لفترات كبيرة جدًا دون جدوى.
  • فعن طريق دراسته استطاع التوصل إلى معاني هذه الكلمات والإشارات التي وجدت عليه، فكان هناك عدد هائل من العلماء الذين حاولوا الوصول إلى حل لهذه الرموز الغير مفهومة لهم.

شاهد أيضًا : قصة نجاح فيليب كوتلر أبو التسويق رائعة ومفيدة

ماذا تحتوي الثلاث لغات؟

  • إن الثلاث لغات يحملوا نفس المعنى مع اختلاف بسيط ولكنه يحمل نفس الهدف فقد كان في هذه الفترة حكم ظالم وهو حكم بطليموس الرابع فقامت ثورة عليه وبعد وفاته جلس ابنه على العرش وهو بطليموس الخامس الذي قام بتغيير كل شيء إلى الأفضل فنهي عن الضرائب وقدم العديد من الامتيازات.
  • كما قام بإخراج جميع السجناء المظلومين وجعل مطالب الشعب تنفذ دائمًا، ومن أجل هذا أرادوا تعظيمه فقاموا بإيجاد هذا الحجر القيم ليكتبوا عليه كلمات وعبارات تدل على شكرهم لهذا الملك العظيم.

كم المدة التي استغرق فيها العلماء لفك هذه الرموز اكتشاف رموز حجر رشيد؟

  • لقد استغرق قراءة الكلمات على الحجر مدة طويلة جدًا وصلت إلى 13 سنة فلا يعرف أي عالم معنى هذه الكلمات التي على الحجر، ولكن شام بليون عرف معنى كلمة بطليموس الخامس التي كانت على الحجر، ومن خلال هذا تم التعرف على كل الكلمات الأخرى واستنتاجها.
  • ولولا هذا الحجر لما عرفنا هذه اللغة القيمة التي كان المصريين القدماء يستخدمونها ويعبرون بها على كل ما في حياتهم، ولكن العالم الفرنسي شام بليون درس جيدًا حتى أنه تعمق في دراسة علم الآثار أكثر في مصر ثم سافر إلى بلده بعد ذلك.

ماذا كان مكتوب على حجر رشيد؟

  • لقد كتب الكهنة على هذا الحجر إنجازات الملك بطليموس ومجدوه كثيرًا بكتاباتهم على الحجر، ووضحوا عن اجتماعات يقوم بها الملك بطليموس الخامس ودونوا التواريخ على الحجر.
  • وذكروا أنه يحمى شعبه ويحبه وان الشعب أيضًا يحبه، فتمجيدهم له كان بعد ما فعله لشعبة من تقديم كل الاحتياجات والمتطلبات بعد الثورة التي أهلكت والده، الأمر الذي جعله يلبي نداء الجميع فلم يجدوا أفضل من هذا الحجر القيم لكي يدونوا عليه كل ما فعله باللغات الثلاثة المعروفة لديهم في هذا الوقت.

أين يوجد حجر رشيد؟

  • إن هذا الحجر مصري وينسب إلى مصر، ووجد في الأنقاض في الإسكندرية وخاصة تحت قلعة قايتباي المعروفة وعندما أراد المهندسين الفرنسيين تشييد هذه الأماكن وجدوه عبر الصدفة.
  • ولكنهم لم يستطيعون فهمه، ولكن شكل الحجر أوحى لهم أنه قيم للغاية كذلك المادة التي صنع منها، لذلك وجد في مصر ولكن النسخة الأصلية ليست في مصر بل هي متواجدة إلى الآن في متحف بريطاني فقد سيطر عليه الانجليز أيضًا من يد الفرنسيين.
  • وأخذوه إلى هذا المتحف، ومن المؤكد أن له قيمة عظيمة جدًا لا يمكن إنكارها ولا نسيانها فهو له قيمة كبيرة في المتحف، ولم يستطيع المصريين الحصول عليه بالرغم من العديد من المحاولات، فقد حاولت مصر جاهدة دائمًا المطالبة به دون ملل أو كلل ولكن الانجليز رفضوا واحتفظوا به لكونهم يعرفون قيمته، فلابد من أن يشاهده العالم بأكمله ليعرفوا تاريخ مصر الفرعوني وأمجاد القدماء في كل شيء.

شاهد أيضًا : قصة عصفور الكناري كاملة

لماذا يوجد في بريطانيا دون مصر أو فرنسا؟

  • لقد كان هذا الحجر مدفون في الإسكندرية عند القلعة وعندما وجده أحد جنود نابليون لم يعرفوا ما هي الكلمات التي عليه، ولكن حدثت أثناء هذه الفترة صراع كبير أدى إلى استسلام الإسكندرية وبالتالي حدثت معاهدة بين الفرنسيين والانجليز ونقل إلى لندن عبر هذه الاتفاقية.
  • ولم يظل في مصر في ظل الظروف التي كانت بها هذه البلاد في هذه الفترة، ولا ننكر الاستياء الكبير الذي تعرضت له مصر جراء هذا النقل ولكن لم يكن هناك أي وسيلة للحصول عليه دون مغادرته.

ماذا قال مصطفى لأخوه يس بعد ذلك؟

  • فرح مصطفي بتاريخ بلاده الذي يحتوي على أثار عظيمة مثل هذا الحجر المصنوع من أهم أنواع الحجر وأقيمها، ولكنه حزن كثيرًا أنه لا يوجد النسخة الأصلية في بلاده، ولكنه مع ذلك قرر أن يقوم برحلة إلى المتحف لكي يرى حجر رشيد حتى وإن كان التقليد.
  • وقام بالبحث لكي يعرف صورته جيدًا لأنه تشوق لرؤية هذا العمل القيم الذي من أجله تصارع بلدين عليه هما فرنسا وانجلترا.

ما هو رد يس على أخيه مصطفى؟

  • قال يس أن بلده مليئة بالخيرات التي يتصارع عليها الجميع، ولا يهم وجود الحجر في أي مكان المهم أن الجميع يعرف أن من قام بعمله هم القدماء المصريين، ووعده بأنه سوف يأخذه إلى المتحف بنفسه لكي يريه هذا الحجر والنقشات التي عليه، فشكل الرموز يوحي بالعظمة التي كان عليها أجدادنا المصريين.

ماذا طلب يس من أخيه مصطفى؟

  • طلب يس من مصطفى أن يهتم بتاريخ بلاده مهما كان، ولابد أن يهتم هو وأصدقائه بزيارة المتاحف دائمًا وليس مدن الألعاب والملاهي فقط، فتاريخ البلاد لابد على الصغار معرفته قبل الكبار، ولابد أن يفتخروا بما قام به أجدادنا القدماء المصريين.
  • فلا يمكن أن تكون في بلادك وأنت لا تعرف عن تاريخها أي شيء، ومن خلال هذه الكلمات من يس قام مصطفى بوعد أخيه أن يبحث عن كتب التاريخ في المكتبة المدرسية ويدرس تاريخ بلاده وما قام به الفراعنة من إنجازات.

الدروس المستفادة من هذه القصة؟

  1. تعلمنا من هذا الدرس أن تاريخ بلادنا عظيم للغاية، وان القدماء المصريين لديهم القدرة على الاختراع والفن والابتكار.
  2. لابد من معرفة الكنوز التي تحويها بلادنا العظيمة حتى وإن كانت غير موجودة بالبلاد، فدراسة تاريخنا والقراءة عنه من أهم ما يجب علينا فعله.
  3. المحافظة على أثارنا من أي خطر وحمايتها، وزيارة الأماكن الأثرية دائمًا.
موضوعات من نفس القسم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.