كيف أتجاهل كلام الناس عني

كيف أتجاهل كلام الناس عني إن طبيعة البشر دائمًا يتفاعلون مع الكلام وكثير من البشر، أيضًا يتكلمون وبكثرة على بعضهم البعض سواء بالإيجاب أو بالسلب، فممكن للإنسان ألا يتأثر بذلك الكلام من خلال هذه المقالة، سوف نتحدث ونعرف كيف للإنسان أن يتأثر من كلام البشر من حوله وكيفية التعامل معهم.

كيف أتجاهل كلام الناس عني

  • أن الإنسان لا يستطيع عدم التأثر بكلام الأشخاص من حوله، فطبع البشر كثرة الكلام والثرثرة على بعضهم ومن الممكن أيضًا إضافة إلى بعض الإشاعات لتحليه هذا الكلام، وأيضًا بعض البشر يقومون بانتقادات للشخص مما يتسبب في أذاه نفسيًا وتوصل إلى المرض النفسي.
  • فيصبح ذلك الشخص عديم الثقة بنفسه ويفكر كثير فيما قيل من حوله، فيبدأ بالارتباك والانفعال فلا يستطيع التكيف مع هذا الأمر، ويصبح ذلك الأمر بمثابة هموم له ومنهم من لا يعطي للأمر اهتمام ولا يتأثر به وذلك حسب حساسية الأشخاص فإنها تختلف بعضها عن بعض.

شاهد أيضًا: كيف أتكلم بثقة أمام الناس

كيفية عدم الاهتمام بكلام الغير

  • أن كلام الناس السلبي لا يفيد في شيء وهو ما إلا ثرثرة لا قيمة لها، ولا فائدة ماعدا الكلام الإيجابي الذي يحفز الشخص على كل ما هو إيجابي سواء حياة عمالية أو علمية أو شخصية، فيما عدا ذلك فما هو إلا مضيعة وقت حتى التفكير في الكلام الذي يقال خسارة للوقت وللذهن، ولا توجد استفادة منه لكي نتجنب كل هذا ولا تبالي بكلام البشر فسوف تتعامل ببعض النقاط كي تجتاز هذه الأمور.
  • على صاحب الأمر أن يقتنع برأيه ويثبت على موقفه، ولا يتأثر بكلام أحد وبدون أن يعطى اهتمام لكلام الآخرين.
  • إذا قمت بالاستماع إلى الآخرون سوف تصبح شخص متمردًا، وغير واثق بنفسك ولا تستطيع اتخاذ أي من القرارات في حياتك.
  • محاولة التفكير فأن تلك الأشخاص المتكلمون لديهم أوقات فراغ ولا يجدون أشياء تملئها غير الثرثرة.
  • أيضًا العزلة عن البشر فذلك لا يحل من المشكلة شيئًا بل يزيدها فتجد نفسك في محيط منعزل بل بالعكس حاول أن تقوم بعلاقات مع البشر ذلك يكسبك جرأة أكثر وثقة أيضًا.
  • هنا محاولة حل هذه المشكل فسوف يكون الحل من خلال البدأ بالنفس.

إبدأ بنفسك

  • يجب أن تركز على ذاتك والعمل عليها بشكل مستمر وتطويرها وهذا يجعلك بعيد عن القلق.
  • يجب عليك أيضًا أن تتسم بالرضا فالرضا هو من أهم الأمور التي تجعلك تتغلب على هذه المشكلة، فيجب أن تكون راضي تمامًا عن ذاتك وحياتك وأن تثق في أفكارك وأرائك بشكل تام، حتى لا يؤثر البعض عليك فكثير من الناس توجد بهم أخطاء فيحاولون أن يجدوا ميزة فيهم من خلال انتقادهم للأخرين فلا تحاول أن تقوم بإرضائهم.
  • كثير من البشر ناقمين على حياتهم فيحاولون التأثير على الآخرين بالأفكار المحبطة والسلبية، لأنهم لا يستطيعون الوصول إلى أهدافهم فيعملون على إفشالك وتحطيم أفكارك الإيجابية، فلا تحاول دائمًا أن تعمل على إرضاء الآخرين ففي الأصل مهما حاولت سيظل الكلام والحديث عنك مستمر.

شاهد أيضًا: أسباب التشاؤم عند الشعوب

عدم الانتباه لردود أفعال البعض

  • عدم تدخل الآخرين في الأمور الشخصية ومحاولة إبعادهم لتجنب تركيزهم في حياتك الشخصية.
  • إذا وجدث نفسك مرتبكًا من حديث الآخرين فحاول أن تقوم بعمل بعض التدريبات التي سوف تساعدك على الاسترخاء مثل الجلوس أو بأخذ نفس عميق ببطء فهذا يخفف من بعض الارتباك في هذه الأمور.

بعض الأمور لتجنب حديث وكلام الآخرين

  • محاولة الاستماع إلى المتكلمون وأخذ ما يقولونه بشكل جدي، ولا تقوم بالدفاع عن نفسك بل أتركهم يتحدثون مثلما يريدون وفي النهاية يكون ردك عليهم بكلمه واحدة وهي (تمام) فإذا قمت بالدفاع عن نفسك، فهنا يحدث شيء غير مرغوب ولا يساعد على حل الأمر فيدخل العقل بطريقه قوية، وتنعدم العواطف والمشاعر بالنسبة لك وتجد الطرف الآخر قد وصل إلى هدفه فتبدأ ظهور الانفعالات والارتباك فلابد من معالجة الأمر بحيادية.
  • هنا عند تجلس بمفردك فتبدأ بالتفكير فيما قيل لك وأن تكون حذرًا، من عدم تقبل النصيحة لأن عدم تقبلها يجعلك إنسان مخطئ وأيضًا متكبرًا فعندما تفكر في الكلام وقرر هذا الكلام سلبي أم إيجابي وعلى الشخص الذي قاله يكون أهل ثقة وأيضًا يريد المصلحة والنصيحة أم لا.
  • إذا وجدث أخر يعمل على محاولة تكرار نفس الكلام فلا تعطي له الفرصة، وتحدث في أي شيء أخر وقل له أنك تحدثت إليه في الموضوع من قبل وشكرًا للنصيحة فبذلك سوف تجبره بعدم الحديث في هذا الأمر فيما بعد.

شاهد أيضًا: كيف أنسى اساءة الناس لي

تجنب حديث وكلام الآخرين

  • حاول قبل نومك كل يوم بالتفكير فيما تفعله وفيما تريد أن تقوم به فتلك الطريقة تجعلك تتجنب أي أخطاء، وحتى إذا قمت بها سوف تعمل على تصحيحها وأيضًا هذه الطريقة تكسبك مناعة من كلام وحديث البشر.
  • حاول أن تتطلع إلى القراءة فسوف تجد فيها الكثير من العلماء مثل أديسون، كان يتعرض يوميًا لكثير من الانتقادات ولو كان أستمع لتلك الانتقادات فما كان العالم بيه إضاءة، حتى اليوم من خلال هذه الطريقة سوف تجد أن ليس كلام الآخرين بالضرورة أن يكون صحيحًا.
  • عندما يقال أمامك كلام لا يعجبك أو يضايقك، فتذكر أن البشر كل منهم له طبع خاص به ولا يمكن تغيره.
  • دائمًا حاول أن تتذكر أن مهما كانت شخصيتك، أو مهما كنت أنت فلا تجد كل البشر وجه نظرهم تجاهك صحيحة أو كما تحب فيجب أن تتقبل آراء الآخرون.
  • حاول أن تتبع طريقة كن أنت فدائمًا تكن واثقًا بنفسك، وأن تقوم بفرض أسلوبك في الحياة وأن يكون لديك شخصية لا يستطيع أحد أن يؤثر عليها.
  • محاولة تجنب نوعية معينة من الأشخاص السلبيون.

قد يعجبك ايضًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.