كيف نستطيع أن نقي أنفسنا من أخطار الضوضاء

كيف نستطيع أن نقي أنفسنا من أخطار الضوضاء تعتبر الضوضاء إحدى مصادر التلوث في مجتمعنا، فالتلوث بالضوضاء يؤثر في حياة الإنسان وصحته فالتلوث بالضوضاء لا يقل في خطورته على حياة الإنسان عن أي شكل آخر من أشكال التلوث المختلفة، ونحن من خلال هذا الموضوع سوف نتناول التلوث بالضوضاء في مجتمعنا وكيفية الوقاية منه.

ماذا تعني كلمة الضوضاء

  • الضوضاء هي مجموعة الأصوات المزعجة والغير مرغوب فيها والغير محببة للإنسان والتي زادت بشكل كبير في عصرنا الحالي وذلك نتيجة تقدم الصناعة مما جعل الضجيج والضوضاء من أهم صفات المجتمع في وقتنا الحالي وحتى الآن يحاولون أن يتحكموا في الضوضاء.

شاهد أيضًا: كيف تقضي على الملل في حياتك

ما هي أنواع تلوث الضوضاء

الضوضاء لها أنواع عدة ومنها:

  1. ضوضاء ناتجة عن الورش الحربية والمعامل التي تختص بالصناعة.
  2. ضوضاء الطرق والشوارع وذلك مثل الأصوات العلية التي تصدر من السيارات.
  3. الضوضاء الخاصة بأعمال البناء والإنشاء مثل ألآت البناء والحفر.
  4. الضوضاء التي تنتج عن الأشخاص وذلك في الأماكن والاحتفالات العامة والأسواق التجارية والمقاهي.
  5. الضوضاء التي تنشأ في المياه والناتجة عن أصوات محركات السفن.

ما هو تأثير الضوضاء على الإنسان

  • لأن الأذنين حساستان لأي صوت فإن الضوضاء المحيطة بالإنسان تنعكس على صحته النفسية والجسدية، ومما هو معروف أن الأذن تلتقط الأصوات في أثناء النوم وهذا بدوره يؤدي إلى الصداع والتعب وهذا يجعل الأشخاص يلجئوا إلى تناول الأقراص المنومة، لأن نتيجة هذه الضوضاء تحدث اضطرابات في أثناء النوم وعدم النوم الجيد ينتج عنه ضعف في ذاكرة الإنسان كما يعمل على عدم القدرة على الإبداع.
  • من الممكن أن تؤثر الضوضاء على الإنسان وتصيبه بفقد السمع سواء كان فقد جزئي أو فقد كلي لحاسة السمع، ولقد قدر عدد الأفراد الذين يتم فقدهم للسمع سواء كان فقدان كلي أو جزئي للسمع على المستوى العالمي سنويًا بعشرات الملايين.
  • أن الضوضاء تصل إلى الخلايا العصبية المركزية الموجود في المخ البشري وذلك عبر الألياف العصبية فتعمل على تدميرها ومهاجمتها وتهيج هذه الخلايا وهذا بدوره ينعكس على جميع الأعضاء الموجودة بجسم الإنسان.
  • نتيجة خلل الخلايا العصبية المركزية فأنها تؤثر بالسلب على القلب، مما يزيد من عدد دقاته وكذلك يتأثر الجهاز الهضمي بشكل عالي فتزداد إفرازات المعدة مما يؤدي إلى إمكانية الإصابة بقرحة في المعدة وحالات أخرى قرحة في الاثني عشر.

شاهد أيضًا: كيف اترك تدخين الشيشة

أضرار التلوث الضوضائي

  • من أضرار التلوث الضوضائي على الإنسان أيضًا وجود تلعثم في الكلام هذا يجعل الإنسان غير قادر على التواصل مع من حوله.
  • تؤثر الضوضاء بالسلب على باقي أعضاء الجسم مثل الأمعاء والكبد والغدد الصماء.
  • أن الأصوات العالية والمرتفعة من الممكن أن تجعل الشعيرات الدموية تتقلص، هذا إلى جانب أنها من الممكن أن تؤدي إلى إحداث ذبذبات في جلد الإنسان وهذا من شأنه أن يؤثر بالسلب في نشاط هذه الأنسجة.
  • تؤدي الضوضاء إلى اضطراب في المزاج وأيضًا تعمل على العصبية الزائدة والأرق وعدم التركيز.

ما هو تأثير الضوضاء على الحيوان

  • أن الضوضاء لها تأثير سلبي أيضًا فقد أثبتت الدراسات الحديثة أن كمية اللبن التي يتم حلبها من البقرة تنخفض بشكل ملحوظ في حالة ما إذا تعرضت إلى مستوى مرتفع من الضوضاء، وذلك لأنه وجد أن الصوت العالي والمرتفع تؤثر على أعصاب البقرة وعلى حركة العضلات الخاصة بها.
  • أما بالنسبة للدواجن فإن الضوضاء تؤثر على إنتاج كمية البيض لديها فنتيجة تعرضها للأصوات العالية المرتفعة تقلل من كمية البيض التي تنتجها الدواجن.
  • تؤثر الضوضاء أيضا في وزن المواشي وتحدث بها نقصًا ملحوظًا في الوزن.

كيف نستطيع أن نقي أنفسنا من أخطار الضوضاء

  • العمل على بناء المصانع التي يصدر عنها أصوات مرتفعة وعالية خارج المناطق السكنية وهذا أيضًا ينطبق على محطات الحافلات وعلى المطارات.
  • القيام بوضع العوازل وخصوصًا في المباني السكنية والغرف وذلك لأن هذه العوازل تعمل على عزل الصوت ومن المواد التي تعمل على عزل الصوت الألواح الخشبية والفلين.
  • العمل على زرع المناطق الموجود بها الضوضاء والإكثار من زراعة أشجار تعمل على حجب الضوضاء، وتعتبر أشجار الكازورينا والتمر الهندي أفضل أنواع الأشجار والتي تمتاز بقدرتها العالية على امتصاص الضوضاء الموجودة في الجو والعمل على حدة الأصوات المزعجة والمرتفعة.
  • يجب إلزام المنشآت والمصانع التي تستخدم ألآت ضخمة ويصدر عنها أصوات مرتفعة ومزعجة أن تضع هذه الآلات في غرف تكون بعيدة وبها ومنفصلة وبها عوازل للصوت.
  • يجب حظر الباعة والباعة الجائلين من استخدام المكبرات الصوتية في الشارع أو الأسواق التجارية.

الوقاية من أخطار الضوضاء

  • الحرص على بناء المدارس والجامعات والمستشفيات في مناطق تكون بعيدة عن كل مصادر الضوضاء.
  • يجب سن قوانين شديدة تمنع تشغيل التسجيلات الصوتية والتي يكون صوتها عالي في المقاهي وداخل المحلات عامة.
  • العامل الذي يتعرض للضوضاء في عمله يجب أن يضع سدادات قطنية أو السدادات الخاصة بالسباحة في أذنه وذلك لحماية إذنه من الضوضاء.
  • أنه يوجد الكثير من الناس يجهلون مخاطر الضوضاء ولذلك يجب إعداد برامج لتوعية الناس بمخاطر الضوضاء ويتم تقديم برامج التوعية من خلال وسائل الإعلام المتنوعة مثل الإذاعة والتلفزيون، وأيضًا من الممكن إعداد بعض الأنشطة التوعية البيئية يستطيع الناس أن تشارك بها مثل عمل مؤتمرات لتوعية الناس بهذه المخاطر.

شاهد أيضًا: كيفية حل النزاعات بالطرق السلمية

وأخيرًا نود أن نذكركم أن تلوث الضوضاء يعتبر تلوث سمعي لا يضر شخص بعينه ولكنه يعمل على ضرر الجميع في البيئة التي تتعرض للضوضاء فهي تؤثر على الكبير والصغير، وكما أنها تؤثر على الأشخاص البالغين فإن أضرارها أكثر وأشد على الأطفال فنتمنى أن نحاول أن نبتعد بقدر المستطاع عن أي مصدر للضوضاء حفاظًا على سلامتكم وسلامة أولادكم.

موضوعات من نفس القسم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.