قصة هدم مسجد ضرار نادرة جدًا للأطفال

قصة هدم مسجد ضرار نادرة جدًا للأطفال إليكم اليوم أحبائنا الصغار قصة من أكثر القصص التي يمكنها أن توضح إليكم كيف أن الكفار هم شر قوم، وأنهم يحاولون بكل الطرق التي يتمكنون منها في أن يضرون الإسلام والمسلمين بأي شكل من الأشكال.

وقصة اليوم حول هدم مسجد ضرار الذي بني حتى يكون من الأضرار التي يمكن أن تؤثر على المؤمنين وصفوفهم.

سنتعلم من قصة هدم مسجد ضرار كيف أن الكفار ظلوا يكيدون للمسلمين حتى يتمكنون من إيقاع الضرر بهم، وإلى ماذا قادهم تفكيرهم في محاولات إلحاق الضرر بالمسلمين ولكن الله عز وجل يحمي دينه ومن اتبعه ويجعل الكافرين هم الخاسرون.

أحداث قصة هدم مسجد ضرار

  • في يوم من الأيام بعد أن انتهى رسول الله صلى الله عليه وسلم من غزوة تبوك وبينما هو عائد في طريقة إلى المدينة، كان هنالك مجموعة من المنافقون الذين كانوا يحاولون بكل السبل أن يضروا المؤمنين وأن يضروا رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • وكان هؤلاء المجموعة قد قاموا ببناء مسجد فخم وهو مسجد ضرار والذي كان يتفوق في بنايته على مسجد قباء وحاولوا أن يجعلوه أفضل المساجد، وكان كلما سنحت لهم الفرصة يقومون بالاجتماع في هذا المسجد حتى يقومون بالحديث وقول أفظع وأقبح الكلمات عن أشرف الخلق سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.
  • حتى يستطيعون أن يجعلوا الناس يكرهون نبي الله صلى الله عليه وسلم وينجحوا في التفرقة بين المسلمين.

ماذا طلب المنافقون من النبي صلى الله عليه وسلم؟

  • قابل المجموعة المنافقة النبي وهو في طريق عودته إلى المدينة وقالو له أنهم يريدون النبي صلى الله عليه وسلم أن يزور مسجدهم حتى تحل عليهم البركات، بينما هم في كنانة أنفسهم يريدون الإضرار بالنبي صلى الله عليه وسلم.
  • وعلى الفور قبل نبي الله محمد صلى الله عليه وسلم بزيارة بيت من بيوت الله، وقام صلى الله عليه وسلم بالنداء على أحد الصحابة حتى يأتي إليه بقميصه ليتمكن من لباسه والذهاب معهم إلى المسجد الذي طلبوا منه أن يزوره.
  • ولكن الله سبحانه وتعالى أنقذ رسوله صلى الله عليه وسلم وأنزل عليه آيات من القرءان الكريم والذكر الحكيم حتى يبين إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم حقيقة ما يفعله المنافقون وما ينوون القيام به.

شاهد أيضًا: قصة خطبة خولة بنت ثعلبة مكتوبة بالكامل

كيف تصرف النبي صلى الله عليه وسلم بعد نزول القرءان الكريم علي؟

  • بعد أن تلقى رسول الله صلى الله علية وسلم آيات بينات من الذكر الحكيم وعلم ما بداخل المنافقون من نوايا وخبايا، قام باستدعاء ثلاثة أشخاص من الأشخاص الذين يثق بهم وهم: وحشيًا ومعن بن عدي بن عامر ومالك بن الدخشم.
  • وأمرهم رسول الله صلى الله علية وسلم أن يقومون بالذهاب إلى هذا المسجد المنافق أهله، وان يقومون بهدم كل جزء من أجزاء هذا المسجد ثم يقومون بإشعال النيران فيه.

كيف تصرف أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد كلام النبي لهم؟

  • على الفور انصاع أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم لما أمرهم به رسول الله صلى الله علية وسلم، وانطلقوا على عجلة من أمرهم حتى ينفذوا ما أمرهم به رسول الله صلى الله علية وسلم.
  • وفي طريقهم إلى المسجد ضرار مروا بمنزل أهل مالك بن الدخشم، فقال لهم مالك توقفوا قليلًا حتى يدخل مالك إلى منزلة ويحضر النار التي سوف يستخدمونها ليحرقوا المسجد، الذي أمرهم رسول الله صلى الله علية وسلم بإحراقه.
  • ثم خرج مالك وكان قد جمع بعض من أغصان النخيل وقام بإشعال بعض النيران فيه واتجه هو ومن معه على الفور إلى هذا المسجد.

شاهد أيضًا: قصة حرب الفجار وحلف الفضول للأطفال

ماذا فعل أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم في مسجد ضرار؟

  • قام أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم بدخول المسجد وفي يدهم شعلة النار، وكان مجموعة من المنافقون يجلسون كعادتهم يذمون في نبي الله صلى الله عليه وسلم بأقبح الكلمات.
  • وما أن دخل أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى المسجد حتى بدئوا في تحطيم المسجد إلى قطع صغيرة حتى لم يجعلوا فيه شيء على حالة، وقاموا بإحراق ما تبقى من المسجد فأصبح المسجد وبنايته كأنها لم تكن موجودة على سطح الأرض.

 ماذا فعل أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد أن قاموا بتنفيذ ما أمرهم به رسول الله صلى الله عليه وسلم؟

  • بعد أن قام أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم بتنفيذ ما كان قد أمرهم به النبي عليه أفضل الصلاة والسلام، رجعوا إلى الرسول صلى الله عليه وسلم وبلغوه بما قد ألحقوه من هدم للمسجد وإحراق له كله.
  • فأمر رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يخصص الناس مكان المسجد حتى يكون من الأماكن التي يقوم الناس باللقاء القمامة، وما لديهم من مخلفات فيه ليكون عبرة للناس.

ما هي الأسباب التي بني من اجلها مسجد ضرار؟

هنالك بعض الأسباب التي جعلت أولئك المنافقون يقومون ببناء مسجد ضرار وكانت تلك الأسباب تتمثل في:

  1. قال بعض العلماء أن المنافقون ما قاموا ببناء هذا المسجد إلا ليتمكنوا من الضرر بالرسول صلى الله علية وسلم ومن تبعه من الصحابة، وحتى يتمكنون من الحديث بين الناس بما يعيب رسول الله صلى الله علية وسلم.
  2. من أهم الأسباب التي ذكرها الفقهاء أن المنافقون بنوا مسجد ضرار حتى يتمكنون من نشر الكفر بنبي الله صلى الله علية وسلم، وتكذيبه بين الناس ونشر الفتنة بين صفوف المسلمين وبذلك يجعلون معظم ضعاف الدين والنفس يتبعون ما يقولونه عليهم من أكاذيب.
  3. حيث طلبوا من رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يأتي إلى مسجدهم حتى يقوم بالصلاة فيه وهذا ما أرادوه، فإن وافق نبي الله صلى الله عليه وسلم وذهب إلى مسجدهم وصلى فيه فقد فازوا بأنه لم يصلي في مسجده ومعه الصحابة، وبذلك فهم يستطيعون أن ينشروا العداوة والبغضاء والكراهية في نفوس أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم.
  4. وفي كل الأحوال أجمع الفقهاء أن بناء مسجد ضرار هو السبب الرئيسي لمعرفة من يتبع دين الله عز وجل بصدق ومن يتبع دين الله سبحانه وتعالى بالنفاق ويكذب في إتباعه لسنة أشرف الخلق نبي الله محمد صلى الله عليه وسلم.
  5. حيث انه الشرك الذي بناه المنافقون حتى يوقعون فيه أنفسهم، وهم في حقيقة الأمر أرادوا الضرر لنبي الله محمد صلى الله عليه وسلم ولأصحابه، ولكن الله عز وجل لم يكن ليتخلى عن نبيه صلى الله عليه وسلم وانزل عليه الآيات البينات التي وضحت الرؤية للنبي صلى الله عليه وسلم.

تكذيب القرءان الكريم لمن بنوا مسجد ضرار

  • قال الله عز وجل في كتابه العزيز أن المنافقين قالوا لنبي الله صلى الله عليه وسلم وحلفوا له، أنهم بنوا هذا المسجد حتى لا يشقون على أصحاب رسول الله في الذهاب إلى مسجد النبي صلى الله عليه وسلم في أكثر الليالي الممطرة وغير ذلك.
  • وذكر القرءان الكريم قول الله تبارك وتعالى في ذات الآية، أن الله سبحانه وتعالى شهد بان ما يقوله المنافقون إنما هو الكذب وأنه لا يمت إلى الحقيقة بأي صلة.

شاهد أيضًا : قصة النجاشي اصمحة بن ابجر ملك الحبشة الصالح للأطفال

الدروس المستفادة من قصة هدم مسجد ضرار

قصة هدم مسجد ضرار بينت لنا المكر والخداع الذي حاول المنافقون إتباعه حتى يتمكنون من الإيقاع بنبي الله صلى الله عليه وسلم، وبأن الله عز وجل أعلى وأعلم بما في نفوس البشر وأنه سميع عليم.

قد يعجبك ايضًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.