بحث عن مواجهة الانفجار السكاني

 بحث عن مواجهة الانفجار السكاني، في الأوقات المؤخرة بدأت مشكلة عالمية في الظهور بكل دول العالم نتيجة لازدياد المواليد، وهذه المشكلة تفسير للزيادة الغير منتظمة لأعداد السكان، حيث أن البرامج الإنمائية التي تصدرها هيئة الأمم المتحدة عن الفروق الموجودة بين أعداد المواليد ومعدل السكان بكل أنحاء العالم توضح أن هذه الفروق غير منطقية بينهم، والتي تعتبر أن هذه الفروق يصاحبها نوع من عدم العدالة في كيفية التوزيع على المواد الغذائية للأشخاص، ولهذا يكون النسبة الأكبر من هذه الثروات تقع للأشخاص القادرين فقط، وهم فئة قليلة من الشعب، في حين أن باقي فئات الشعب تواجه زيادة كبيرة لعدد السكان مما يكون سبب في إصابتها بالفقر الشديد.

المحتويات عرض

بحث عن مواجهة الانفجار السكاني

  • وهذه الزيادة يطلق عليها زيادة الديموغرافية والتي تعني حدوث زيادة كبيرة في نسبة مواليد السكان وأعدادهم، بينما يكون هناك انخفاض كبير في معدل الوفيات، فينتج عن هذا الفرق زيادة كبيرة، والتي تصل إلى درجة حدوث الانفجار في بعض الدول إذا كان الفرق كبير جدا وبهذا في حين أن عدد السكان يزيد والمعدلات الغذائية والموارد المتاحة لأفراد تظل ثابتة كما هي.
  • فإن هذا ينتج عنه انخفاض المواد الغذائية للأشخاص وحدوث العجز فيها، وينتج عن هذا الانخفاض حدوث ضغط كبير على موارد الدولة والتي يرافقها تأثير كبير من النواحي الاقتصادية والسياسية والاجتماعية، مما يؤدي إلى حدوث تأثير على مستوى الخدمة التي يتم تقديمها للمواطن في هذه المناطق.

أقرأ أيضًا: بحث عن المشكلة السكانية وأثرها على التنمية الاقتصادية

بحث عن العلاقة بين الزيادة السكانية والأمن الغذائي

ماذا المقصود بالزيادة السكانية والانفجار السكاني وما الفرق بينهما

  • تعرف الزيادة السكانية هي أنها الفرق الكبير بين معدلات المواليد ومعدلات الوفيات في دولة من الدول في فترة من الزمن، مما يكون له الكثير من الآثار على مرافق الدولة ومستوى الخدمات التي تقدم للأفراد.
  • بينما يعرف الانفجار السكاني على أنه حالة يحدث فيها ارتفاع شديد في معدلات المواليد بينما يحدث انخفاض كبير في معدلات الوفيات بهذه المنطقة، وخلال نفس الفترة تكون الخدمات تعاني من ضغط شديد ويتم تقديمها لفئة معينة من الأشخاص، والذي قد يكون أحد نتائجه حدوث المجاعات في بعض الدول إذا لم يتم التمكن من معالجة الوضع بصورة صحيحة.
  • وهذه الظاهرة يتم دراستها بواسطة علم السكان حيث يقوم بعمل إحصائيات التعداد السكاني والكثافة السكانية.
  • كما أن هذا العلم الذي يهتم بدراسة كثافة توزيع السكان بالمناطق المختلفة من أنحاء العالم مقارنة أعداد المواليد وعدد الوفيات ونسب الزواج، والتي يكون لها تأثير كبير في حدوث هذه المشكلة ينتج عن حدوث مشكلة الانفجار السكاني تأثير كبير على الدولة من الناحية الاقتصادية ويوجد له الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث هذه الظاهرة.
  • تعتبر ظاهرة الانفجار السكاني هي ظاهرة تنتج عن حدوث الزيادة السكانية بصورة كبيرة وعدم إدارتها بصورة مناسبة.

الأسباب التي تؤدي لحدوث مشكلة الزيادة السكانية

يوجد الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث مشكلة الزيادة السكانية، والتي منها: –

  • تحسين وتقدم الطب والرعاية الصحية الذي نتج عن التقدم العلمي وتطوره والتكنولوجي، الذي انتشر منذ بداية القرن العشرين والذي يؤدي لحدوث توسعات كبيرة في مجال الطب وعلاج الأمراض بكافة أنواعها ودرجة خطورتها.
  • كما أدى اكتشاف الأجهزة الطبية والمخبرية والتي ساعدت في سهولة اكتشاف هذه الأمراض، وإمكانية علاجها بصورة سريعة فكانت هذه كلها أسباب أدت إلى معدل الوفيات، مما كان سبب في زيادة أعداد السكان.
  • التطور الشديد الذي حدث في صحة المرأة الحامل وإنجابها فقد تم إنشاء مراكز خاصة لمتابعة هذه الحالات والاهتمام بهم ورعايتهم، وتسهيل عمليات الولادة.
  • ارتفاع نسب ومعدلات الهجرة بين الدول والمناطق المختلفة بسبب الحروب التي حدثت في كل دول العالم، ويطلق على هذه الظاهرة اسم العولمة والتي اقترنت بحدوث تنافس كبير ودموي بالنسبة للجانب الاقتصادي أو السياسي بكل دول العالم وبينها وبين بعضها.

الأسباب التي تؤدي لحدوث مشكلة الانفجار السكاني

مشكلة الانفجار السكاني مثلها مثل بقية الظواهر تحدث نتيجة حدوث الكثير من الأسباب التي يكون منها وجود عدد كبير من الأشخاص بمساحه معينه خلال فتره زمنيه محدده، ويتنوع تأثير هذه الأسباب باختلاف المناطق التي يوجد فيها هذا الازدياد، وهذه الأسباب هي: –

الزواج في سن مبكرة

  • يعتبر الزواج في سن مبكرة هو واحد من أهم الأسباب التي تؤدي لحدوث ظاهرة الانفجار السكاني، فيرتبط الزواج في سن مبكرة بزيادة الإنجاب والذي ينتج عنه الزيادة لعدد أفراد الأسرة بالمجتمعات المختلفة.
  • كما أن ظاهرة الزواج في سن مبكر ترتبط بقلة الوعي لدى الأزواج بأهمية الصحة الإنجابية ضرورة الاهتمام لتنظيم النسل.
  • وما هو تأثير الإهمال في هذه النواحي والجهل بها على الأسرة من النواحي الاجتماعية والاقتصادية الذي يحدث نتيجة زيادة عدد الأفراد بصورة غير منتظمة أو منطقية.

قلة معدلات ونسبة الوفيات

  • تعد نسبة الوفيات هي الجزء الثاني من المعادلة الخاصة الزيادة السكانية فنظر التحسن الذي يحدث بمستوى الخدمة الطبية التي يتم تقديمها للأشخاص.
  • ونتيجة حدوث التطورات الكثيرة في المجال الطبي والتكنولوجي فإن الأفراد تمكنوا من العيش لمدة أطول، مما كان السبب في حدوث التقلص لأسباب الوفاة الإصابة بالأمراض والأوبئة المختلفة مثل الطاعون.
  • فقد كانت كل هذه الأسباب ذات دور كبير وتأثير في وفاة الكثير من الأشخاص ولكن مع استخدام الأدوية الحديثة مثل دواء مرض الجدري.
  • كما أن التحسن الذي يحدث بمجال التغذية كان له دور في انخفاض نسب الوفيات للكثير من الدول، وتناول أكل صحي نظيف يساعد في الحماية من الإصابة بالكثير من الأمراض ويعمل على زيادة المناعة الموجودة بجسم الإنسان مما يكون سبب في انخفاض معدلات الوفيات.

الهجرة بين الدول

  • تعتبر الهجرة واحدة من الأسباب التي تؤدي لحدوث مشكلة الانفجار السكاني نظرًا للتأثير الذي ينتج عن الهجرة في زيادة أعداد السكان في دول محددة بالمقارنة مناطق أو دول أخرى.
  • الهجرة تعني رغبة الشخص في الاستقرار بمنطقة أخرى تختلف عن المكان الذي ولد فيه هذا الشخص للكثير من الأسباب المتنوعة.
  • ومن أنواع الهجرة أيضًا الانتقال من المناطق الريفية للمدن الحديثة والذي ينتج عن حدوث ظاهرة انفجار سكاني بهذه المدن.

إنشاء مدن حديثة

  • إنشاء المدن الحديثة واحدة من النتائج التي تحدث لتطور التكنولوجيا والعمران وتقدم معادلتين في الدول، والتي كانت سبب طبيعي في توفير بيئات مناسبة للإقامة والعمل بهذه المدن والتي لم تكن الكثافة السكانية بها بهذه النسبة العالية.
  • ولكن مع تطور الاستثمارات في هذه المناطق عن طريق بناء المصانع والمساكن، فقد أصبحت هذه المناطق بعد مرور الوقت منطقة جذب للقوى العاملة.
  • وهذه المناطق بدأ بها تكون الوحدات السكنية منها كان سبب في زيادة عدد السكان بصورة كبيرة بهذه المناطق حولها، والتي كانت سبب في وجود المناطق والمدن الحديثة.

التأثير الذي ينتج عن حدوث ظاهرة الانفجار السكاني

على الرغم من أن أسباب ظاهرة الانفجار السكاني متعددة ومتنوعة، وتوجد بالكثير من دول العالم، فإن هذه الظاهرة كان لها الكثير من التأثيرات على المناطق التي تحدث بها، وبهذا فان الانفجار السكاني يؤثر على الكثير من المجالات بالدولة ومن أهم هذه التأثيرات: –

التأثيرات البيئية

  • حدوث ظاهرة الانفجار السكاني تعتبر من الأسباب التي تنتج عنها الكثير من التأثيرات البيئية مثل التعدي على المساحات الخضراء لاستخدامها في استخراج المواد الطبيعية مثل الأخشاب، والتي ينتج عنها نقص قدره الأرض الزراعية وزيادة نسبة التصحر بالنسبة للأراضي الخضراء.
  • حدوث ظاهرة التلوث والتي تعتبر نتيجة طبيعية لمشكلة الانفجار السكاني، وكانت هذه النتيجة ذات التأثير الكبير على البيئة والطبيعة مثل الأضرار التي تنتج عن عملية الاحتراق، والتي أدت إلى زيادة نسبة الغازات الضارة الموجودة في الغلاف الجوي هو بصفة خاصة ثاني أكسيد الكربون.

شاهد أيضًا: بحث عن المشكلة السكانية فى مصر

بحث عن الاثار الايجابية والسلبية للزيادة السكانية

تأثيراتها بالنسبة للكائنات الحية

  • بوجود مثل هذا العدد الهائل من السكان كان سبب في محاولة الأشخاص للحصول على موارد غذائية ومالية أخرى المتوفرة بالبيئة حولهم.
  • ولكن كانت النتيجة لكل هذا هو حدوث اعتداءات على أنواع الكائنات الحية المختلفة، مما كان السبب في انقراض بعض هذه الكائنات بصورة نهائية كما انه يوجد بعض الكائنات المهددة بحدوث الانقراض لها.

التأثيرات الاقتصادية

  • ظاهرة الانفجار السكاني ينتج عنها حدوث ضغط كبير على الخدمات والسلع الموجودة بالدولة بكل أنواعها مثل وجود عدد كبير من الناس بمساحة قليلة من الأرض، والتي تؤدي إلى عدم التمكن من الاستفادة من الموارد والخدمات التي يتم تقديمها في هذه الأراضي بالنسبة للاحتياجات الخاصة بالسكان وتلبيتها.

المضاعفات التي حدثت كنتيجة للانفجار السكاني

  • ظاهرة الانفجار السكاني التي حدثت في الكثير من أنحاء العالم وبصفة خاصة إفريقيا ودولها كانت سبب في جعل هذه القارة المرحلة الخطيرة.
  • حيث أن الدول الموجودة بهذه القارة أصبحت أكثر احتمالية التعرض لحدوث النقص بأماكن التصنيع والمواد التي يتم استخدامها بهذه العملية.
  • كما أنها أدت لحدوث الاتساع في الأماكن التي تتعرض لخطر المجاعات، والتقارير التي تصدرها المنظمة العالمية للزراعة فإن الإنتاج الزراعي انخفض بنسبة تصل إلى 10 بالمائة منذ عام 1970 حتى عام 1980.
  • كما أن هذا الانخفاض بلغت نسبته 20 بالمائة في بعض الدول.
  • كما أن عدد الفقراء في الدول بأنحاء العالم ارتفع من 27 مليون بعام 1970 حتى بلغ 98 مليون في عام 1990، ووصل بعام 2000 إلى 127 مليون.
  • ولكن في عام 2020 يتوقع أن تكون قارة إفريقيا بها نسبة 50 بالمائة من عدد الفقراء من بين سكانها كما أن الدخل الخاص بالأفراد في بعض الدول سوف ينخفض ليبلغ 500 دولار سنويا.

النتائج التي نتجت عن حدوث مشكلة الانفجار السكاني

حدوث مشكلة الانفجار السكاني كان لها الكثير من النتائج مثل: –

  • معاناة الدول من الكثافة السكانية الكبيرة والتي نتج عنها التوسعات بها.
  • انتقال سكان الريف للمدن وانتشار أحياء صغيره بهذه المدن.
  • حدوث الاختلال بين التوازن الموجود بمعدلات الاستهلاك والإنتاج للمواد الاستهلاكية.
  • حدوث عجز بالخدمات الغذائية والموارد التي يتم تقديمها للمواطنين.
  • انخفاض معدل الدخل السنوي للأفراد.
  • حدوث عجز الخدمات العامة التي يتم تقديمها للأشخاص من المؤسسات التعليمية الحكومية ووسائل النقل والمواصلات العامة.
  • تناقص مساحة الأراضي الزراعية وزيادة معدلات التصحر وزيادة الضغط على المساحات الزراعية الموجودة والمتوفرة بالدولة.
  • تناقص فرص العمل وزيادة معدلات البطالة الأشخاص العاطلين عن العمل.

أساليب المواجهة لمشكلة الانفجار السكاني

الكثير من الحكومات تقدم جهود كبيرة وبصورة وخطة منظمة لتخفيف مشكلة الانفجار السكاني وتأثيره على البيئات المختلفة والمتنوعة ولا التي توجد فيها هذه الظاهرة، وتعتبر محاربة الأسباب التي تؤدي لحدوث مشكلة الانفجار السكاني هي أفضل واهم الطرق التي تمكن من التغلب على مشكلة الانفجار السكاني ومواجهة حدوثه، ومن أهم الوسائل التي تستخدم في مواجهة هذه الظاهرة: –

فرض الضرائب

  • بعض الدول تكون بفرض ضرائب على رب الأسرة في حالة زيادة عدد الأبناء مما يكون سبب في تقليل الإنجاب بالدولة والحد من مشكلة الانفجار السكاني

نشر حملات التوعية بأهمية تنظيم النسل

  • يؤدي انتشار الحملات الخاصة بالتوعية بأهمية تنظيم النسل في الأسر إلى الحد من ارتفاع معدلات الإنجاب بصورة غير مقبولة ومبالغ فيها عن طريق تنظيم الحمل بصورة تتناسب مع قدرات العائلة واحتياجاتها، مما يساعد في تخطيط الاحتياجات الخاصة بالأسرة عدد الأبناء المعقول بها.

إتباع الدول لسياسة الطفل الواحد

  • تتجه بعض الدول إلى سياسة تسمى باسم سياسة الطفل الواحد والتي تلزم فيها الدولة الأسرة بوجود طفل واحد فقط فيها للتحكم بعدد السكان نظرا للزيادة السكانية التي تعاني منها هذه الدول، مما يؤدي إلى تقلص النمو السكاني بها.

الحلول التي يمكن بها حل مشكلة الانفجار السكاني

كما يوجد أسباب مشكلة الانفجار السكاني فإنه يجب توفر مجموعة من الحلول التي يجب إتباعها يمكن الحد من حدوث مثل هذه المشكلة والتحكم في حدوثها، ومن هذه الحلول: –

الحلول الديموغرافية

  • تتمثل الحلول الديموغرافية في العمل على المؤشرات الرئيسية والأفقية بالنسبة لمعدلات المواليد والوفيات، فلهذا تعمل الدولة على تطبيق سياسة محددة هدفا هو تنظيم الأسرة معدلات الإنجاب.
  • كما أن الكثير من الدول تقوم بتنظيم حملات توعيه بمختلف دول العالم لإقناع الأشخاص بأهمية تنظيم الأسرة والنسل.

الحل الاقتصادي

  • كما أن الناحية الاقتصادية تمثل عامل مهم وحل أساسي لمشكلة الانفجار السكاني في هذه تعمل الدول على وضع خطط تساعد في تنمية الاقتصاد الخاص بالدولة وتحقيق هذه التنمية.
  • وتعتبر هذه التنمية هو الهدف الأساسي منها هو تحقيق الرفاهية للأشخاص وتوفير المواد الغذائية لهم.

الحل البشري

  • يعتبر هذا الحل هو أهم الحلول التي تساعد في القضاء لمواجهة مشكلة الانفجار السكاني للدول، والتي تعمل على تحسين وتطوير المهارات والقدرات البشرية.
  • وهذا يكون عن طريق نشر المعرفة وتطويرها وتحسين المهارات الخاصة بالأفراد وتحسين المجال الطبي والرعاية الصحية.
  • كما أن استخدام هذا الحل يمكن من توفير قدرات بشرية يمكن استخدامها في المجال الصناعي والإنتاج.

الآليات التي يتبعها مصر لمواجهة مشكلة الانفجار السكاني

  • مصر من الدول التي تواجه مشكلة الزيادة السكانية أو الانفجار السكاني/ حيث انه كما يتم توضيح ومن قبل الخبراء الاقتصاديين بمصر فإن معدل النمو السكاني والزيادة السكانية يزيد عن معدل النمو الاقتصادي للدولة.
  • وبهذا تعتبر الزيادة السكانية حيوان مفترس يأكل كل ما تقوم الدولة بإنتاجه من مشاريع كبرى لا يمكن أن يشعر بها المواطن، فبهذا فإن المواطن سيشعر بحالة من عدم العدالة في الكثافة السكانية والمنتجات التي تقدمها الدولة ومعدل التركز السكاني والتكدس ينتشر بكثرة في كل من القاهرة الكبرى ومحافظاتها ومحافظات الدلتا مما كان سبب في مضاعفة المشكلة.
  • كما أن انتشار الوعي لدى المواطنين بعملية تنظيم النسل وأهميتها سيكون من الوسائل المناسبة للتحكم في هذه المشكلة بكل المستويات الاقتصادية والصحية والتعليمية، واتخاذها بمناهج التربية والتعليم والإجراءات القانونية بشأن من يخالفون هذه القوانين، وإنشاء المشروعات التي تتطلب العمال الكثيفة مثل مصانع الغزل والنسيج واستخدام هذه الكثافة السكانية في تشغيل مصانع يتم إنشاؤها برأس مال كبير.
  • كما أن خبراء الاقتصاد بمصر أشاروا إلى أن معدل الزيادة السكانية بها سوف يكون عبء كبير على اقتصاد الدولة، وان المعدل الذي يمثلون نمو السكان في مصر كبير مما يكون سبب في تشكيل مشكلة اقتصادية لأي دولة من دول العالم.
  • كما أنه تمت الإشارة إلى أن الانفجار الثاني ومعالجته في مصر يتطلب ميزانية كبيرة والكثير من الجهد بكافة المستويات ولا أهمها رفع المستوى التعليمي للإناث، والعمل على محاربة الأمية والفقر وانتشار الأمراض، والعمل على استغلال نسبة الشباب الموجودين في مصر التي تزيد عن 60 بالمائة واستغلالهم في تشغيل المصانع وزيادة الإنتاج.
  • كما أن مشكلات الزيادة السكانية في مصر تعتبر أهم صورها هوان كل الطاقة البشرية الموجودة بمصر مع الأسف لايم تليفون بدر كيفيع من التدريب التي تمكنهم من الدخول في سوق العمل المصري والمصانع.
  • مما سيكون سبب في زيادة الإنتاج هل هذا يجب الانتباه إلى زيادة التدريب والتأهيل للشباب، مما سيكون سبب في رفع مستوى الإنتاج والذي سوف يساهم في تحقيق تنمية اقتصادية للدولة كبيرة.
  • وتعتبر الزيادة السكانية بمصر منوعات الأبعاد، فلهذا يجب أن تعمل الحكومة على أن تقوم بخفض معدلات النمو السكاني في السنين المقبلة حتى تتناسب مع معدل النمو الاقتصادي لكي لا تكون هذه الزيادة عائقا أمام نمو الدولة اقتصاديا وتوفير الاحتياجات الخاصة بالأفراد لكي تنعم مصر بالاستقرار الاقتصادي ولكي يتم توفير فائض من الموارد الاقتصادية والإنتاج المصري.
  • كما أنه تمت الإشارة إلى أن الدولة لا تمتلك مدخرات مالية تكفي لطلبات واحتياجات الشعب، حيث أن نسبة المدخرات هذه لا تزيد عن 13 بالمائة، والتي تعتبر ضئيلة جدا بالنسبة للزيادة السكانية والنمو الاقتصادي هل هذا يدل على الحكومة أن تقوم بتوفير الجو الذي يناسب المستثمرين المصريين، لكي يقوم بإنشاء الاستثمارات الخاصة بهم في مصر حتى تكون هذه الاستثمارات صوره خصبة للقضاء على البطالة وتشغيل العمالة المصرية للشباب الموجودين بمصر.
  • وصرحت وزارة التخطيط المصرية إلى أن الدولة سوف تستخدم كل الإمكانيات المتاحة لها بانت كوم زيادة معدل النمو الاقتصادي ليبلغ 4.8 بالمائة.
  • وأن الهدف الأساسي للوزارة هو أن تعمل على مضاعفة هذه النسبة خلال عام 20 20 حتى تبلغ 6.5 بالمائة عن طريق تشجيع المستثمرين للقيام باستثمارات هم في مصر والتي ستكون فرصة مناسبة للقضاء على مشكلة البطالة وزيادة نسبة القوى العاملة المصرية وفرص العمل في القطاعين العام والخاص.
  • وهذا سوف يعكس دوره الكبير على معدل النمو الاقتصادي ويساعد في تحقيق الارتفاع المرغوب لها.
  • كما أن الدولة يجب أن تتجه للجامعات بالمدن الجامعية والتي سوف تكون ذات دور كبير في تحقيق التنمية الشاملة، وتعمل الدولة على إيجاد أساسية من المدن المتميزة في المحافظات المختلفة الموجودة في كل أنحاء مصر لكي تحصل هذه المحافظات على الصبغة التجارية.

أبحاث اخرى:

خاتمة بحث عن مواجهة الانفجار السكاني

يجب على الدول التي تعاني من مشكلة الانفجار السكاني أن تقوم بإجراء العديد من الخطوات التي تساعد في الحد من الآثار والأضرار التي تنتج عن هذه الزيادة، وهذه الخطوات تتمثل في: –

  • يعتبر نشر الوعي بمشكلة زيادة الإنجاب وضرورة تنظيم والتحكم بعدد أفراد الأسرة، وبصورة خاصة بين النساء الأميات أو النساء ذوي مستوى قليل من الثقافة الموجودين في دول العالم الثالث والدول النامية.
  • تحسين البرامج الخاصة بالتنمية المستدامة وتعزيز دورها، والتي تهتم بالنهوض بكل القطاعات المختلفة بالدولة صحية واقتصادية واجتماعية وخدمية وقانونية، حيث تضمن استيعاب الزيادة السكانية لأقصي درجة.
  • ومحاولة توفير فرص عمل للشباب وتقليل معدل البطالة عن طريق تشجيع الاستثمارات، والتي تفتح الباب للريادة التي تعمل على تجنب حدوث المشاكل الاجتماعية التي تنتج عن الزيادة والانفجار السكاني، والتي تنتج بسرعة أساسية عن زيادة أوقات الفراغ لدى الشباب وقلة الدخل الذي يتوفر لهم ويحصلون عليه وعدم وجود هدف محدد لهم.
موضوعات من نفس القسم